محافظ جنوب سيناء يناقش مشكلات الرويسات

8201419112536

عقد اللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، بعقد اجتماعا موسعا ضم جميع رؤساء القطاعات ومديرى إدارات مجلس مدينة شرم الشيخ ورئيس المدينة لتلافى الملاحظات وتنفيذ توجيهات السيد رئيس الوزراء أثناء زيارتهم للمدينة. وفى بداية اللقاء تقدم المحافظ بالشكر للعاملين لما ظهرت به المدينة من مظهر مشرف، وخصوصا فى مجال النظافة والنظام، وأشاد بالعاملين لما بذلوه من جهد، مطالبا ببذل جهد أكبر. وأشار المحافظ أثناء الاجتماع إلى أن المدينة تستعد لعقد العديد من المؤتمرات الكبرى فى الأشهر القادمة، منها مؤتمر شركات التأمين ومسابقة ملكة جمال الكون ومؤتمر المانحين على مستوى رؤساء الجمهورية وتضم تلك المؤتمرات وفود دول عديدة قد تصل لـ150 دولة، ولذا وجب العمل الدؤوب من الآن. واستعرض المحافظ بعض الملاحظات التى أبداها رئيس الوزراء منها مخالفات إحدى السقالات بالمدينة، وطالب بإرسال إنذار شديد اللهجة لتلافى هذه الملاحظات، كما ناقش المحافظ خطة الإسكان داخل شرم الشيخ، وأكد أنه لن يسمح بأن تكون شرم الشيخ كتل خرسانية، ويجب الحفاظ عليها كمنتجع عالمى تأتى إليه الوفود من جميع أنحاء العالم. وأضاف أنه تم تخصيص 1000 وحدة سكنية للعاملين بشرم الشيخ بطور سيناء وتبعد 100 كم فقط عن شرم الشيخ وامتداد شرم الشيخ ويبعد 15 كم فقط من المدينة، وأضاف أنه لن يتم بناء وحدات سكنية أخرى داخل المدينة للحفاظ على طابعها المميز، وأنه يسعى لأن تكون شرم الشيخ مدينة ذات طابع خاص. وناقش المحافظ مشكلة الرويسات، وأنه تم البدء فى الإزالات فعلا بداية بالمناطق ذات الخطورة البالغة مثل السكن تحت خطوط الضغط العالى وأسفل سفح الجبل، وأضاف أنه تم إدراج مبلغ 45 مليون جنيه لترفيق المنطقة كمرحلة أولى. واستعرض المحافظ أيضا تطوير شارع السلام، مؤكدا أن رئيس الوزراء قد أشاد باستخدام الطاقة الشمسية بالشارع، حيث تمت إضاءة 7 كم منه بالطاقة الشمسية، وجارى استكمال باقى الشارع بطول 8 كم، ليصبح شارع السلام مضاءا بكامله بالطاقة الشمسية. كما ناقش مشكلة هضبة أم السيد، وطالب بضرورة منع وإزالة المخالفات التى تسببت فى تسريبات المياه حفاظا عليها مع استمرار العمل فى ترميمها.