انطلاق المياه من سحارة سرابيوم إلى سيناء فى أول تشغيل تجريبى

انطلقت مياه النيل لتعبر قناة السويس الجديدة والقديمة لتصل إلى أراضى سيناء شرقا من خلال سحارة ترعة سرابيوم أسفل قناة السويس، وتصل جملة تكلفة المشروع إلى نحو 175 مليون جنيه، وتم تنفيذه بمعرفة الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، لتوفير المياه لاستصلاح 70 ألف فدان فى سيناء، والاستفادة منها فى زيادة المساحات المستصلحة فى سيناء إلى 100 ألف فدان كمرحلة ثانية من إجمالى مساحات المشروع البالغة 420 ألف فدان لحل أزمة مياه الرى بقرى الأبطال والتقدم والسلام بشرق قناة السويس لتعود إليها حصتها بالكامل كما كانت عليها قبل بدء حفر قناة السويس الجديدة. وكان الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى شهد التشغيل التجريبى لسحارة سرابيوم ورافقه اللواء يس طاهر محافظ الاسماعيلية والفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس واللواء على العزازى مساعد وزير الداخلية مدير أمن الاسماعيلية واللواء أركان حرب كامل الوزير رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ولفيف من قيادات وزارة الموارد المائية والرى والقيادات الأمنية والقوات المسلح.