تسليم أراضى الإستصلاح بقرية «الأمل» بالإسماعيلية الأسبوع المقبل

أعلن محافظ الإسماعيلية ياسين طاهر أنه سيتم تسليم أراضى الإستصلاح المخصصة للمنتفعين بقرية «الأمل» خلال الأسبوع المقبل تمهيدا لبدء تشغيل المشروع، مشددا على ضرورة الإسراع فى إنهاء التجهيزات والاستعدادات الخاصة بكافة الأمور المتعلقة بالزمام الزراعى للقرية والانتهاء من جميع الأعمال المتعلقة بالمشروع .
جاء ذلك خلال اجتماع مجلس أمناء القرية بحضور المهندس أبوالسعود جهلان السكرتير العام للمحافظة، والعقيد النميرى محمد فتحى المستشار العسكرى للمحافظة، والمهندس عبدالله الزغبى رئيس مركز ومدينة القنطرة شرق رئيس مجلس أمناء مشروع قرية الأمل، والدكتور السيد مبارك وكيل وزارة الزراعة بالاسماعيلية، والدكتور ابراهيم العرينى المشرف التنفيذى للمشروع وجميع أعضاء مجلس الأمناء وممثلى الجهات المعنية بالمشروع والذى يضم كل من وكيل وزارة الموارد المائية والرى ومدير عام الزراعة والاسكان والمرافق والتربية والتعليم والتموين وفرع الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية والهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى وجهاز تحسين الأراضى ومراقبة التعاون واستصلاح الأراضى وقطاع الكهرباء .

وأكد المحافظ ضرورة مضاعفة وتضافر كل الجهود من جميع الجهات المعنية مع الأخذ فى الاعتبار العمل على تذليل أى معوقات أو مشكلات تعترض سير تنفيذ ما تبقى من أعمال بالمشروع .

وتشمل القرية 250 قطعة أرض موزعة بواقع( 217 للخريجين و 20 قطعة لصغار المزارعين و13 قطعة لمصلحة لذوى الاحتياجات الخاصة وذلك من اجمالى 500 قطعة ويخصص لكل منهم قطعة أرض بمساحة خمسة أفدنة ومنزل ريفى من اجمالى 530 منزلا تم بنائها وتشيدها وتزويدها بكافة المرافق والخدمات الأساسية بالاضافة الى نقطة شرطة ومجمع للخدمات ومدرسة وسوق تجارى ووحدة صحية . كما تضم القرية 514 صوبة زراعية و68 بيتا زراعيا مزودة بشبكة رى حديثة على أحدث وسائل تكنولوجيا الزراعة والري.