أول مدرسة تستغنى عن الدروس الخصوصية خلال عام بشمال سيناء

سجلت إحدى مدارس شمال سيناء نجاة كافة التلاميذ الدارسين بها من مافيا الدروس الخصوصية، والتزام التلاميذ بالحصص المدرسية فقط دون الاستعانة بالدروس الخصوصية، وأعلنت مديرية التربية والتعليم بشمال سيناء، أن مدرسة “المستقبل الرسمية للغات” بالعريش انتهت الدراسة بكافة فصولها هذا العام دون أن تسجل لجوء أيا من تلاميذها للدروس الخصوصية ، موضحة أن ذلك يؤكد قوة أداء المدرسين. وقالت “عبير محمد أحمد ” مدير مدرسة المستقبل الرسمية للغات فى تصريح خاص لـ “اليوم السابع”، أن عدد الطلبة بالمدرسة يبلغ 324 طالب وطالبة، موزعين على 10 فصول ، وأن نظام العمل فى المدرسة لا يقتصر على التدريس فقط، وإنما يقوم كل معلن بإنشاء ملف لكل طالب، وحال ملاحظة انخفاض مستوى الطالب يتم معالجته بمضاعفة التدريبات فى أوقات الفراغ حتى الوصول للمستوى المطلوب. وأضافت مديرة المدرسة، أن المدرسة سجلت تفوقها وريادتها فى كافة الأنشطة المدرسية، وكل هذا وهى تدار من فصول تابعة لمدرسة العريش الإعدادية، بعد أن نقلت من المبنى المخصص لها فى منطقة “الريسة” شرق العريش، بسبب الظروف الأمنية فى تلك المنطقة، مؤكدة أن مطلبهم كإدارة مدرسة وأيضا مطلب أولياء الأمور أن تخصص لهم مدرسة . من جانبه قال الدكتور عادل عبد المنعم وكيل وزارة التربية والتعليم بشمال سيناء، أن هذه المدرسة نموذج لكل مدارس مصر، لأنها كسرت المألوف بعد لجوء أولياء الأمر للدروس الخصوصية لتسحين مستوى الطلاب ، مؤكدا أن أداء المدرسين هو كلمة السر فى ذلك الإنجاز