أهالى حى بدر بطور سيناء يصرخون من “المجارى”

اشتكى سكان حى بدر بطور سيناء من تهالك شبكة الصرف الصحى التى تسببت فى تحويل الحى إلى مستنقعات مجارى أمام العمارات، واشتكى عدد من أهالى حى بدر بطور سيناء باستغاثة إلى شركة المياه والصرف الصحى من محاصرة مياه المجارى مساكن حى بدر منذ عدة أسابيع، ما أثر على حركة السير التى أدت إلى إغلاق الطريق أمام العمارات والشوارع، إضافة إلى تحويل الحى إلى مستنقعات مائية حتى أصبحت مرتع الناموس والحشرات. ويقول صلاح محمد عامل بالمحافظة أحد سكان حى الحجرة والصالة بحى بدر إن المجارى تحاصر العمارات السكنية من كل الاتجاهات مما ترتب عليه منع الأطفال من النزول إلى الشارع خوفًا من السقوط فى تلك المستنقعات، كما انتقد غريب حسين من أهالى حى بدر ترك مشكلة مياه المجارى والصرف الصحى فى طور سيناء من قبل دون حل منذ سنوات، مشيرًا إلى تهالك شبكة الصرف الصحى منذ سنوات والتى تسببت فى العديد من المشاكل الصحية لأهالى من انتشار القمامة المنبعثة من المجارى. وأضاف محمد محمود موظف بشركة الكهرباء استمرار تسرب مياه المجارى أمام العمارات بشكل دائما على الرغم من إصلاحها من شركة المياه والصرف الصحى، لأنها تعود خلال أسبوع أو ثلاثة أيام. وقالت فتحية البنا أحد سكان “الحجرة وصالة” بحى بدر: “إنه طفح بنا الكيل من طفح المجارى الدائم مما سبب مشاكل صحية وروائح كريهة تهاجم السكان من النوافذ وداخل الشقق السكنية”. وطالب أهالى منطقة حى بدر المسئولين بالتحرك قبل إصابة الأطفال بالأمراض حيث تحولت المنطقة لمستنقعات ومأوى للناموس والحشرات

ومن جانبه قال المهندس جمال عبد الصبور مدير شركة المياه الشرب والصرف الصحى إنه تم تغيير شبكة الصرف الصحى بالمنطقة، ولا يوجد أى مشكل فى الشبكة لكن المشاكل فى غرف التفتيش بجوار العمارات هناك بعض الـشجار هى المشكلة الآن جذور الأشجار تمتد تحت الأرض وتسد المواسير الموصلة إلى شبكة الصرف العمومية، وإلقاء بعض الفضلات فى أحواض المنازل هى مشكلة رئيسية للأزمة. وأشار عبد الصبور لأن هناك دوريات من مركز الصيانة تقوم بإصلاح حجرات التفتيش باستمرار.