استنفار أمني بجنوب سيناء استعدادًا لمظاهرات سائقي التاكسي

أعلنت الأجهزة الأمنية بجنوب سيناء، حالة الطوارئ القصوى، وذلك استعدادًا لخروج مظاهرة سائقى التاكسى بالمحافظة والمقرر إقامتها بجميع مدن المحافظة، للمطالبة بزيادة ثمن الأجرة، وتخفيض سعر الكارته، والتي تم تخفيضها منذ أيام من 1000 جنيها إلى 750 جنيهًا.

ويشهد محيط مستشفى جنوب سيناء، والعاصمة طور سيناء، تكثيفا وتشديدات أمنية كبيرة من قوات الشرطة، وذلك بعد تحديد اليوم للمظاهرات التي أنهت إجراءاتها الأجهزة الأمنية بعد الموافقة والتصريح للمظاهرة.

كما تم تكثيف الحملات الأمنية والمرورية داخل المدن وعلى الطرق السريعة وعلى المنشآت الحكومية والأماكن العامة والمناطق والجبلية المنشآت السياحية والحيوية لحفظ الأمن قبل خروج المظاهرات وحتى آخر اليوم.

وأعدت إدارة المرور بجنوب سيناء عدة أكمنة ثابتة ومتحركة والتشديد على مداخل ومخارج جميع مدن المحافظة وانتشرت قوات الحماية المدنية.

وتم الدفع بعدد من سيارات الحماية المدنية وسيارات الشرطة بالساحات والأماكن العامة والحيوية، لحماية المواطنين وتوفير سبل الأمن والأمان.