تشييع جثامين 4 شهداء سقطوا فى انفجار عبوة ناسفة بالعريش

شيع المئات من أهالى مدينة العريش، ظهر اليوم السبت، جثامين 4 شهداء مدنيين، لقوا حتفهم أمس فى انفجار عبوة ناسفة، وانطلقت الجنازة فى موكب جنائزى، بعد الحصول على تصريح دفن الجثث، والذى تأخر لنحو 6 ساعات، وحملت سيارت نقل جثامين الشهداء الأربعة وسط حالة من الغضب بين الأهالى، وشارك فى تشييع الجنازة رموز شمال سيناء وأعضاء مجلس النواب.

وعند انطلاق الجنازة من مشرحة مستشفى العريش لم تتمالك أسرة الشهيد محمد رمضان وهو عامل نظافة نفسها وأجهش والده ووالدته بالبكاء، فيما لم تخرج أى عبارات من مشيعى الجنازة، التى اتسمت بالصمت، واكتفى المشيعين بترديد عبارات “حسبنا الله ونعم الوكيل”، وتم موارة الجثماين التراب فى مقبرة العريش الرئيسية بعد أداء الصلاة عليهم.

وكان 4 مدنيين قد استشهدوا، وأصيب 3 آخرين فى انفجار عبوة ناسفة على طريق ساحل العريش ليلة أمس