اقتصادي يطالب بفتح الاكتتاب بشركة سيناء الاستثمارية لغير أبناء شبه الجزيرة

أشاد الدكتور عماد مهنا ، الخبير الاقتصادي ، بقرار الحكومة المصرية بإنشاء شركة وطنية للاستثمارات بسيناء حيث اكد أنها خطوة جيدة نحو التنمية الحقيقية داخل شبة الجزيرة السيناوية ، مشيرا الي ان الحكومة المصرية تلجأ الي فكرة الاكتتاب بديلا عن التمليك وذلك حفاظ علي الأمن القومي للبلاد.

واوضح مهنا في تصريحات خاصة ل”صدي البلد” أن الشركة الاستثمارية ستساهم في تشجيع الاموال السيناوية للخروج من أجل تعمير وتنمية شبة الجزيرة ، مشددا علي ضرورة توسيع رقعة الاكتتاب بحيث لايكون فقط مقتصرا علي أبناء سيناء بل يتم منح ابناء الدلت فرص الاكتتاب في الشركة من اجل جمع اموال كثيرة ولاسيما ان عدد السكان بمنطقة شبة الجزيرة السيناوية لايتعدي 400 الف شخص فقط.

وعن ابرز المجالات التي يمكن الاستثمار فيها المح الخبير الاقتصادي الي ان هناك 3 مجالات هم الاكثر شيوعا وانتشارا بشبه الجزيرة يستطيع المواطن الاستثمار فيها وهي السياحة والتعدين والزراعة .

وتجدر الاشارة الي ان الدكتور حسن فهمى، رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية لاستثمارات سيناء، قد اكد أن الحكومة المصرية تعتزم انشاء شركة مساهمة مصرية طبقًا لأحكام القانون رقم 159 لسنة 1981، لتنمية سيناء بحيث يقتصر الاكتتاب على المواطنين فى القناة وسيناء للمشاركة كمالكين بالشركة بعد أن تم استبعاد مشاركة للشخصيات الاعتبارية كالشركات والبنوك والمؤسسات لإتاحة الفرص لهم للمشاركة دون مزاحمة نفس القيمة الاسمية للسهم التى سددها المؤسسون دون زيادة تحفيزا لهم..