مياه المجارى والحشرات تحاصر سكان مساكن عثمان بطور سيناء

شكا سكان مساكن عثمان بطور سيناء من تهالك شبكة الصرف الصحى التى تسببت فى تحويل الحى إلى مستنقعات مجارى أمام العمارات والناموس الذى انتشر بالحى.

ووجه عدد من الأهالي استغاثة لشركة المياه والصرف الصحى ومديرية الصحة يشكون من محاصرة مياه المجارى مساكن عثمان منذ عدة أسابيع ما أثر على حركة السير التي أدت إلى إغلاق الطريق أمام العمارات والشوارع إضافة إلى تحويل الحى إلى مستنقعات مائية حتى أصبحت مرتع الناموس والحشرات.

ويقول محمد حسين أحد سكان حي الحجرة والصالة مساكن عثمان إن المجارى تحاصر العمارات السكنية من كل الاتجاهات مما ترتب عليه منع الأطفال من النزول إلى الشارع خوفًا من السقوط في تلك المستنقعات.

وانتقد محمود سالم من اهالى مساكن عثمان ترك مشكلة مياه المجارى والصرف الصحي في طور سيناء دون حل منذ سنوات مشيرًا إلى تهالك شبكة الصرف الصحي والتي تسببت في العديد من المشاكل الصحية لأهالي من انتشار القمامة المنبعثة والناموس من المجارى.

وأضاف سويلم سلامة أحد الأهالى، أن استمرار تسرب مياه المجارى امام العمارات بشكل دائم على الرغم من إصلاحها من شركة المياه والصرف الصحى لأنها تعود خلال أسبوع أو ثلاثة أيام وكل مرة نتصل على الشركة ولا حياة لمن تنادى.

وقالت عايدة محمود أحد سكان عمارات مساكن عثمان إنه طفح بنا الكيل من طفح المجارى الدائم مما سبب مشاكل صحية وروائح كريهة تهاجم السكان من النوافذ وداخل الشقق السكنية.

وطالب أهالي منطقة مساكن عثمان المسئولين بالتحرك قبل إصابة الأطفال بالأمراض حيث تحولت المنطقة لمستنقعات ومأوى للناموس والحشرات.

ومن جانبة قال المهندس جمال عبد الصبور مدير شركة مياه الشرب والصرف الصحى انة يقوم بتطوير شبكة الصرف الصحى بالمنطقة لكن المشاكل فى غرف التفتيش بجوار العمارات هناك بعض الاشجار هى المشكلة الان فجزور الاشجار تمتد تحت الارض وتسد المواسير الموصلة الى شبكة الصرف العمومية والقاء بعض الفضلات فى الاحواض المنازل هى مشكلة، مشيرًا لى ان هناك دوريات من مركز الصيانة تقوم بإصلاح حجر التفتيش باستمرار.