نائب في جنوب سيناء يطالب بتفعيل قرار “تقنين الأوضاع”

قال عطية موسى نائب عن دائرة شرم الشيخ، إن 5 آلاف مواطن في جنوب سيناء صدرت أحكام ضدهم ومعرضين للحبس بتهمة التعدي على أملاك دولة، مشيرًا إلى أنه يوجد بطء في تفعيل قرار تقنين الأوضاع على مستوى جميع مدن محافظة جنوب سيناء رغم أن معظم هؤلاء المواطنين لديهم عدادات مياه الشرب والكهرباء ويسددون التزاماتهم.

وأضاف في بيان صحفي، أنه تقدم بطلب إحاطة لرئيس الوزراء ووزير التنمية المحلية ووزير الإسكان والمرافق لمطالبتهم بتفعيل القرار رقم “1” لسنة 2014 الخاص بتقنين الأوضاع أسوة بتفعيله في محافظة شمال سيناء، مشيرًا إلى أنه تم تعديل هذه الضوابط والشروط بقرار التقنين بمحافظة جنوب سيناء فقط لتعقيد الأمور على
المواطنين ما يعوق عملية التنمية.

وتابع: “هيئة أملاك الدولة تتجاهل عملها وتترك الأمور لمجالس المدن التي تسدد محاضر مباشرة دون الرجوع للجهات المختصة في وضع المواطنين بخصوص الأراضي التجارية والزراعية والسكانية”، مطالبا بتفعيل دورها حتى لا يترك المواطنين ضحايا لعدم قيام الهيئات الحكومية بدورها.

كما طالب بتوحيد الضوابط والشروط الخاصة بإسكان محافظة جنوب سيناء والعمل على سد العجز أولا بجميع المدن من الإسكان الاجتماعي حيث معظم المواطنين بالمحافظة من محدودي الدخل وليس لدية القدرة على الوحدات السكنية الاستثمارية الخاصة ببنك الاسكان حيث ارتفاع المقدم والأقساط الشهرية للوحدة بما لا تتناسب مع دخلهم الشهري.

وعن المناطق العشوائية بقرية الرويسات بمدينة شرم الشيخ ومصيعد بمدينة طور سيناء، قال: “لابد من السعي بأقصى سرعة لتذليل العقبات وإيجاد حلول فورية للحد من معاناة هؤلاء المواطنين لأن التنمية التي نسعى إليها بجنوب سيناء تقتضي التعمير وجذب السكان وليس الهدم والإزالات.