أحمد درويش : منطقة صناعية للدواء بمحور تنمية قناة السويس ومطار جديد بشرق سيناء.. نخطط للعودة بقوة إلى خريطة الاستثمار العالمية .. وسعر متر الأرض لن يزيد عن 3 دولارات

انطلقت مساء اليوم فعاليات مؤتمر الجمعية المصرية لشباب الأعمال بعنوان “محور قناة السويس بين الفرص والتحديات الاستثمارية”، في مقر اتحاد الصناعات، بحضور الدكتور أحمد درويش رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس.

وبحسب أجندة اللقاء الذي يمتد لثلاث ساعات متواصلة سيتم إلقاء الضوء علي خطة المشروعات القومية التي تقيمها الدولة عامة وبصفة خاصة مشروع تنمية منطقة قناة السويس، بالإضافة إلى التركيز علي دور المحور الإيجابي في جذب الاستثمار العالمي لمصر وخلق موقع أعمال عالمى تنافسى للمستثمرين المصريين والأجانب مما ينعكس بصورة مباشرة علي تنمية أعمال الشركات الصغيرة والمتوسطة ولضمان استمرارها في سوق العمل من خلال مشاركتها في مثل تلك المشروعات القومية الكبري.

ويتبني المؤتمر أهمية دور المجتمع المدنى ودور مجتمع الأعمال فى تنمية مشروع قناة السويس حتى يكتمل تكاتف القوى لتحقيق النتائج المتوقعة من مشروع بهذا الحجم، بالإضافة إلى شرح عوائد وفرص الاستثمار المتاحة، حيث يتيح المحور لمصر أن تعود بقوة إلى خريطة الاستثمار العالمية.

يشارك في المؤتمر كل من “أحمد مشهور رئيس مجلس إدارة الجمعية المصرية لشباب الأعمال، مروان السماك رئيس جمعية رجال الأعمال بالإسكندرية، خالد الميقاتي رئيس جمعية المصدرين المصريين، محمد مصيلحي رئيس غرفة ملاحة الإسكندرية ، عادل اللمعي رئيس لجنة النقل والشحن بجمعية رجال الأعمال ، وأحمد عبد الجواد عضو مجلس ادارة جمعية شباب الأعمال”.

وكشف أحمد درويش، رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية بقناة السويس، أن سعر متر الأرض في محور قناة السويس يتراوح بين دولار إلي ثلاثة دولارات كحق انتفاع لمدة خمسين عامًا لافتا إلي أن هيئة تنمية محور قناة السويس لا تمانع أن تدخل شريكًا في المشروعات بالأرض.

وأضاف خلال مؤتمر مشترك بين جمعية شباب الأعمال واتحاد الصناعات مساء اليوم، الأحد، أن 240 طلبًا لشركات تريد فتح باب للتخصيص في محور القناة، مشيرًا إلي أن ميناء العريش غير قادر علي استيعاب الأسمنت والملح، وأنه بدأ تنفيذ رصيف ميناء العريش ليتمكن من استيعاب كل المواد سواء الأسمنت أو الملح أو غيره.

وأشار إلى أن شركة “سيمنز” ستقوم بعمل مصنع لتوليد الكهرباء من الرياح في المنطقة، وسيتم عمل تدريب موجه للشباب في الشركة.

وأكد رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لمحور قناة السويس، أن الهيئة تستهدف خلال المرحلة القادمة أن تكون مصر من ضمن أفضل 10 وجهات في العالم خلال عام 2035 مشيرا إلى أن موقفنا التنافسي جيد جدا مقارنة بميناء العقبة وجبل علي وسنغافورة وغيرها.

وقال إن لدينا 3 تصنيفات في المنطقة الاقتصادية الأولى في شرق بورسعيد وميناء السخنة كمنطقة ثانية وينقصنا وجود مطار.

وألمح إلى أنه جارٍ إعداد مطار في شرق سيناء يخدم المنطقة، وثالث منطقة هى غرب القنطرة وشرق الإسماعيلية.

وأضاف أنه لم يتم توقيع عقود حاليًا في شرق وغرب بورسعيد،مرجعا ذلك إلى أننا بحاجة لعمليات لتحسين التربة.

وقال إن لدينا أضخم مشروع في العالم لبناء 5 آلاف متر أرصفة، مشيرًا إلي أنه يتم تجهيز الانفاق والمناطق السكنية ومحطات المياه وخطة اجتذاب الاستثمارات موت بمرحلتين الأولى للترويج للمنطقة، والمرحلة الثانية تبدأ العام الجاري بلقاءات مع الشركات وعرض الميزة التنافسية لكل صناعة.

وكشف الدكتور أحمد درويش، رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية بقناة السويس، عن أنه يتم التفاوض حاليا علي إنشاء منطقة لصناعة الأدوية.

وأشار درويش الى أنه من المتوقع توقيع العقد في فبراير المقبل حيث تقع المنطقة علي مساحة 4 ملايين متر في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس لتكون قاعدة كبرى لصناعة الأدوية في المنطقة بأكملها.

وأضاف أن إجمالي التعاقدات في منطقة السخنة 25 مليون متر خلال 12 شهرا فقط حتي الآن في الوقت الذي تم التعاقد خلال 12 سنة علي 3 ملايين فقط وهذا يعود إلى نشاط مجلس إدارة هيئة قناة السويس.

ولفت إلى أن الهيئة تبحث عن شركة لإدارة منطقة للصناعات الصغيرة غرب بورسعيد، وأن الجانب الروسي طلب 20 مليون متر لإنشاء المنطقة الصناعية الروسية ووافقنا علي منحهم 2 مليون فقط.