نائبة تطالب باخلاء العريش ورفح مؤقتا لتمكين الأمن من التعامل مع الإرهاب

طالبت النائبة منى منير، بإخلاء العريش ورفح ومناطق الاشتباك بشمال سيناء مؤقتًا من المدنيين، حتى يستطيع الأمن التعامل مع فلول الإرهاب، مضيفة: “نحن لا نطالب التهجير، ولكن الإجلاء المؤقت حتى يتعامل الأمن مع العناصر الإرهابية”.

وأضافت “منير” فى بيان صحفى، اليوم السبت، إنها كانت فى مؤتمر برلمانى بنيروبى، وجاءت من مطار القاهرة إلى الإسماعيلية لمتابعة تسكين أقباط العريش، وأيضا الإشراف على إجراءات حمايتهم.

وأوضحت أنها تقدمت بـ3 بيانات عاجلة ستناقش بالجلسة العامة بشأن هذا الموضوع، حيث طالبت وزير التربية والتعليم باستثنائهم والسماح لهم بالحضور فى مدارس الإسماعيلية لتكملة مراحلهم التعليمية كى لا يفوت عليهم الفرصة فى التعليم واستكمال دروسهم.

كما توجهت ببيان عاجل إلى وزير الإسكان بشأن توفير مساكن وتجهيزها بالفرش والمتاع لـ38 أسرة، نظرًا لأن هذا واجب الدولة وليس فضل أو منة من أحد.

كما توجهت ببيان عاجل إلى غادة والى وزيرة التضامن بشان تقديم معاش استثنائى للأسرة المنتقلة من العريش إلى الإسماعيلية، وتوفير أموال للمعيشة حيث أنهم بلا عمل أو مأوى أو حتى مصدر رزق.

وناشدت المحافظ أن يشملهم بالاهتمام والرعاية، مؤكدة أنها وجدت استجابة من محافظ الإسماعيلية، متابعة: “لن يغفل للبرلمان جفن إلا بعد الاطمئنان عليهم”.