أهالى قرية الجيل بسيناء يشكون الكابلات الكهربائية المكشوفة

شكا أهالى إسكان بدوى بقرية الجيل التابعة لمدنية طور سيناء، من الكابلات الكهربائية المكشوفة بجوار المنازل وأعمدة الإنارة المتهالكة، وما ينتج عنها من كوارث مطالبين المحافظ نقل الكابلات بعيد عن المنازل.

وقال حسن محمد أحد أهالى إسكان بدوى إن الكابلات مكشوفة بدون قفل أو غطاء والأطفال يذهبون لتلك الأسلاك المكشوفة بغرض العبث فيها والأهالى دائما يراقبوا هذه المكان خوف على الأطفال العبث بها مما يعرض حياتهم للخطر.

وأضاف، أن الأهالى قدموا عدد من الشكاوى إلى رئيس القرية والمدنية لنقل لكابل من جوار المنازل وتغطية الكابلات، بلا استجابة من المسئولين.

وقالت “أم أحمد” من سكان القرية، إن زيادة التيار الكهربائي خلال الأسبوع الماضي دمر الأجهزة الكهربائية بالمنازل وتم عمل محضر وبلاغا شركة الكهرباء، مطالبين نقل لكابل واعمل غرفة له بعيد عن الأطفال الذين دائما يبعث بها مما يعرض حياتهم الخطر.

ومن جانبه، قال عبد الله مصباح رئيس قرية الجيل، إنه تم إبلاغ شركة الكهرباء أكثر من مرة بخطابات صادرة من القرية لنقل لكابل أو عمل غرفة وتغطية أعمدة الإنارة لكن الشركة لم ترد حتى الآن.

وأضاف مصباح أن شركة الكهرباء قامت تغطية 20 عمود انارة بقرية الجبيل ويتم الان استكمال باقى القرية