“الدولة تواصل إعمار سيناء”..148 مليون جنيه تكلفة مشروعات تم تنفيذها..و172 مليوناً لأخرى العام الجاري.. وتخصيص 200 مليون جنيه لإنشاء شبكتين لمياه الشرب والصرف بالعريش

أولت الدولة المصرية اهتماما كبيرا بشبه جزيرة سيناء ،حيث ضخت الحكومة خلال العام السابق استثمارات هائلة اغلبها لدعم وتطوير البنية التحتية ،بإعتبارها واحدة من بين العوامل الاساسية في جذب الاسثمارات الزراعية والصناعية لإعادة إعمارها مرة أخرى.

وقال المهندس مصطفي عايش محمود رئيس منطقة تعمير شمال سيناء ان اجمالي تكلفة المشروعات التي تم تنفيذها العام الماضي 148 مليون جنيه , وهذا العام نعمل في خطة بتكلفة 172 مليون جنيه تم صرف 40 مليونا منها تشمل مشروعات الاسكان والطرق والكهرباء ومشروعات التنمية والمشروعات الخدمية وانشاء عدد من التجمعات التنموية المنتجة.

الي جانب اعتماد خطة مستقبلية لـ 5 سنوات قادمة لتنفيذ مشروعات ببئر العبد والحسنة ونخل والعريش شاملة قطاع الكهرباء والاسكان والتجمعات التنموية.

وأضاف رئيس منطقة تعمير شمال سيناء أنه تم إنشاء ورصف طرق مختلفة بمحافظة شمال سيناء، لخدمة التجمعات التنموية بكل من الحسنة ونخل وبئر العبد منها طريق الحمة 1.5 كم، طريق أبو المراحيل المزرعة، مركز تخل وطريق الريد بالحسنة لخدمة 30 منزلا بطول 1 كم علاوة علي رصف طريق النازحين بالروضة مركز بئر العبد بطول 4كم.

واشار رئيس منطقة تعمير شمال سيناء إلى انه تم اقامة 12 تجمعا تنمويا علي مساحة 1500 فدان فدان يستفيد منها 1500 اسرة و تشمل زراعة 500 فدان صوب زراعية و800 فدان فاكهة وزراعة 15 الف نخلة , و400 الف شجرة زيتون , و25 مزرعة ماعز وماشية من اجود السلالات و28 مزرعة سمكية باحدث الطرق والتي تعمل الطلمبات بالطاقة الشمسية حيث تعطي المزرعة نحو 30 طن اسماك في العام.

ولفت إلى انه سيتم البدء في تنفيذ شبكتين للمياه بمدينة العريش الاولي لمياه الشرب والثانية للاستهلاك المنزلي بتكلفة 200 مليون جني بدعم من لجنة اعمار سيناء برئاسة المهندس ابراهيم محلب مستشار رئيس الجمهورية للمشروعات القومية.