تنفيذا لتوجيهات الرئيس جدول زمنى لاسترداد أراضى الدولة اعتبارا من اليوم

تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية باستعادة أملاك الدولة قبل نهاية مايو الجارى وفور اجتماع مجلس المحافظين برئاسة رئيس الوزراء أمس الأول، اجتمع المحافظون مع مديرى الأمن و رؤساء الأحياء، للبدء فى وضع خطة عمل محددة المدة لاسترداد الأراضى المنهوبة، وإعادة استخدامها بالشكل الأمثل من خلال توفير احتياجات كل محافظة ، لإقامة مبان خدمية، أو بيعها بالمزاد فوراً طبقاً لقرارات اللجنة المشكلة لتحديد الاستخدام الأمثل، وذلك بناء على الحصر المسبق من خلال رؤساء الأحياء وبناء عليه سيتم بدء الحملات على الأراضى المغتصبة لاستردادها.
محافظ الإسماعيلية:
برنامج زمنى للتعامل مع الملف
طالب اللواء ياسين طاهر محافظ الإسماعيلية خلال الإجتماعات العاجلة التى عقدها مع جميع القيادات التنفيذية بالمحافظة بضرورة الالتزام بتنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى ورئيس مجلس الوزراء، بشأن التعامل بكل حسم مع ملف استرداد أراضى الدولة، وسرعة الانتهاء من أعمال الحصر الفعلى للأراضى المتعدى عليها، وإعداد تقرير تفصيلى بالموقف الراهن كاملا، يتضمن رسم خريطة المحافظة متضمنة جميع المواقع المتعدى عليها وبالمساحات المدققة، ومحددة الجهات صاحبة الولاية على تلك الأراضي، مع وضع برنامج زمنى لتنفيذ إزالة تلك التعديات واسترداد تلك الأراضى بالتعاون والتنسيق التام مع القوات المسلحة والشرطة وكافة الأجهزة المعنية.

كما طالب المحافظ بالأخذ فى الاعتبار الاستمرار فى تنفيذ الإجراءات الخاصة بتقنين وضع اليد للأراضى بالنسبة للجادين من واضعى اليد، والتنسيق والعمل مع اللجان المشكلة من قبل فيما يتعلق بحصر واسترداد أراضى الدولة. وأضاف المحافظ أنه فى محافظة الاسماعيلية تم البدء منذ فترة فى تنفيذ هذه التوجيهات فعليا حيث صدر القرار رقم 48 لسنة 2017، الخاص بإجراء تقنين الأوضاع بالقنطرة شرق والتحفظ على أملاك الدولة ، حيث تمت إزالة التعديات على ألف فدان جنوب القنطرة ومساحات أخرى بأرض جمعية العاشر من رمض