صيادو جنوب سيناء يستغيثون بــ”السيسي”

استغاث صيادو طور سيناء أصحاب الشباك الخيشومية، بالرئيس عبدالفتاح السيسي، بسبب قرار منع الصيد المستمر لمدة شهرين.

وأكد عيد البنا، أحد تجار الأسماك نائبا عن صيادي الشباك الخيشومية، في تصريح خاص لــ”البوابة نيوز” اليوم الأحد، أن الشباك الخيشومية لا تؤثر إطلاقا على المخزون السمكي الذي بسببه يمنع الصيد في تلك الفترة، معللا بأن الشبك الخيشومية هي شباك واسعة لا تصطاد أقل من نصف كيلو السمكة الوحدة وأصحاب هذه الشباك هم من يغزون الأسواق الشعبية بأسماك الحريد والسيجان، والخرمان والبياض والشطف وغيرها من الأسماك الشعبيه ذات الأسعار الرخيصة، أما مركب السنار والنزهة المصرّح لهم بالعمل يصطاد الشعور والكشر والدراك وهي أسماك ذات أسعار مرتفعة مما يساعد على ارتفاع الأسعار لقلة المعروض وكثرة الطلب حيث إن مراكب الشباك تضخ كميات كبيرة من الأسماك الشعبية التي تحافظ على توازن الأسعار وعدم ارتفاعها.

وأكد البنا، أن صيادي الشباك الخيشومية، كادوا أن يموتوا جوعًا هم وأبناؤهم وذووهم بسبب قرار منع الصيد دون أي دخل يسد به الصياد رمق من حوله من أطفال ومنزل يحتاج يوميا إلى قوت وإيجار وكهرباء ومياه، وهم على أبواب أيام رمضان المباركة التي تحتاج إلى مصروفات إضافية، ويليها العيد وملابس الأطفال ومصروفات العيد ورمضان التي هي فوق طاقة البشر.

مناشدا مسئولي الثروة السمكية والمحافظة ورئيس الجمهورية شخصيًا سرعة التدخل لإنقاذ هذه الطبقة الكادحة من طبقات الشعب.