ارتفاع اسعار انابيب الغاز في مدن جنوب سيناء الى 40جنية

شهدت اسعار اسطوانات الغاز ارتفاع جنوني بمدن جنوب سيناء ووصلت إلى 40جنيه للاسطوانة بالرغم من أن سعرها الرسمى بمستودع الطور 30جنيه.

وتشهد مدينة سانت كاترين ارتفاع في سعر اسطوانة الغاز في السوق السوداء 40جنيه في غياب تام من المتابعة الميدانية والمسئولين عن التموين.

وعلل المسئولين عن توزيع اسطوانات الغاز أن سبب الارتفاع في مدينة سانت كاترين يعود الى بعد المسافة عن المستودع الرئيسى بطور سيناء وزيادة اسعار المحروقات.

وقال المهندس سامى عبدالقادر، وكيل وزارة التموين بجنوب سيناء إن اسعار الاسطوانات معلومة للجميع وسعرها الرسمى 30جنيه ويضاف اليها مصروفات النقل وتوصيلها الى المنازل وتختلف من مدينة الى أخرى وحسب بعد المسافات وىتقارن مدينة الطور العاصمة التى تباع فيها الاسطوانة ب31جنيه توصبل للمنازل بمدينة سانت كاترين التى تحدد لها السعر 34جنيه.
وأكد عبدالقادر أن المديرية لم يصلها شكوى واحدة من مدينة سانت كاترين لبيع الاسطوانة ب40جنيه

وطالب عبدالقادر أهالى جنوب سيناء عامة بالتقدم بشكوى فورية في حالة بيع الاسطوانة بازيد من السعر المقرر أو التوجه إلى قسم الشرطة وتحرير محضر للسائق وعامل بيع الانابيب برقم السيارة ومكان الواقعة. ومن يثبت بيعة بأزيد من التسعيرة سيتم تحويلة فورا للنيابة العامة.