جنوب سيناء.. مدينة السياحة وتحديد النسل

على الرغم من مساحة محافظة جنوب سيناء، التي بلغت 28,438، شملت 9 مدن وواحدة من أكبر المدن السياحية الموجودة في مصر، وهي مدينة شرم الشيخ و13 وحدة محلية قروية و81 تجمع بدوى، إلا أن عدد مواليدها هو الأقل ويأتي في آخر قائمة المواليد في مصر.

وحسبما نشر جهاز التعبئة العامة والإحصاء، فإن محافظة جنوب سيناء جاءت في المرتبة الأخيرة من حيث عدد المواليد، ووصل عدد المواليد بها إلى 3 آلاف و372 مولودًا عام 2016 مقابل 3 آلاف و308 مواليد عام 2015 بارتفاع قدره 1.9%.

ووصل عدد المواليد بمحافظة القاهرة التي تم تصنيفها الأولى في القائمة، إلى 241 ألفًا و248 مولودًا عام 2016 مقابل 251 ألفًا و637 مولودًا عام 2015 بانخفاض 4.1% عن العام الماضي.

وجدير بالذكر، أن عدد مواليد محافظة جنوب سيناء، يتناسب طرديًا مع طبيعتها الأثرية والساحلية للعديد من مدنها، فطبيعتها السياحية جعلتها الأقل في تعداد السكان، فتضم عدة مدن أكثرها سياحية، بها معالم آثرية، وهى «أبو رديس، أبو زنيمة، نويبع، دهب، رأس سدر، شرم الشيخ، سانت كاترين، طور سيناء».

ويأتي السياح إلى جنوب سيناء، من جميع أنحاء العالم ومن شتى محافظات مصر، للتمتع بمدنها الساحلية كدهب وشرم الشيخ ورأس سدر، والذهاب إلى سانت كاترين وطور سيناء لرؤية تلك المناطق الأثرية وجبالها.

كما تضم محافظة جنوب سيناء، مدينة سانت كاترين، والتي تعتبر أكبر محمية طبيعية في جمهورية مصر العربية، ويعمل ساكنوها البسطاء في الزراعة والرعي وخدمات السياحة، وتشتهر بوجود دير سانت كاترين وجبل موسى ومقام النبي هارون والعديد من الآثار الدينية التي يأتي إليها السياح من كل مكان في العالم.