.. سحارة مصرف المحسمة الأضخم لنقل مياه الرى أسفل قناة السويس.. تمد 50 آلف فدان فى سيناء بمليون متر مكعب يوميا.. وتقضى على تلوث بحيرة التمساح.. وتنفذها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة

تعد سحارة مصرف المحسمة، أضخم سحارة لنقل مياه الرى من غرب الإسماعيلية إلى شرقها، أسفل قناة السويس بالقرب من معدية سرابيوم، و التى تشرف على تنفيذها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

وتستهدف السحارة رى مايقرب من 50 آلف فدان شرق قناة السويس وفى شمال ووسط سيناء، بالإضافة إلى القضاء على التلوث ببحيرة التمساح.
وقال اللواء يس طاهر محافظ الاسماعيلية، إن مشكلة مصرف المحسمة واجهت العديد من المحافظين السابقين وخاصة أن المصرف يلقى بمياهه فى بحيرة التمساح مما يساعد على تلوثها.

وأشار المحافظ فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أنه عرض المشكلة على الرئيس عبد الفتاح السيسى، الذى كلف مستشاره المهندس إبراهيم محلب بزيارة عاجلة إلى محافظة الاسماعيلية لتفقد مسار المصرف.

وأضاف المحافظ عقب زيارة المهندس إبراهيم محلب للمحافظة، وزيارة سحارة سرابيوم، إن الرئيسعبد الفتاح السيسى أتخذ قرارا بإنشاء سحارة جديدة لنقل مياه مصرف المحسمة إلى سيناء بدلا من إلقاء المياه الخاصة بالمصرف ببحيرة التمساح، وذلك بعدما تم عرض مشكلة مياه الصرف الخاصة بالمحسمة على الرئيس لمنع تلوث البحيرة.

واستطرد المحافظ قائلا: إن مشكلة مياه مصرف المحسمة كان يعانى منها أهالى محافظة الإسماعيلية، وكانت تهدد المصطافين على الشواطئ المطلة على البحيرة، لما تملكه المياه من تلوث بجانب إهدار كميات كبيرة من المياه، التى تصل إلى مليون متر مكعب يوميًا.

وأمر الرئيس وزارة الرى بالاستعانة بمكاتب استشارية على أعلى مستوى، وتمت دراسة الوضع، وبعد البحث تم صدور تقرير يفيد بأن المياه التى تهدر ببحيرة التمساح تقدر بحوالى مليون وربع متر مكعب يوميًا، ومعظم هذه المياه خاصة بالصرف الزراعى، وتقرر الاستعانة بالمياه الخاصة بالمصرف، وعدم صرفها ببحيرة التمساح وتمريرها عبر مسار حتى منطقة سرابيوم، وهناك يتم تمرير المياه عبر السحارة الجديدة، التى ستكون موازية لسحارة سرابيوم التى يتم إنشاؤها حاليا لتكون السحارتين متوازيتين لبعض ومنفصلتين، “واحدة للمياه العادية، والثانية لمياه المصرف”، لتعبرا أسفل قناة السويس، وللاستفادة من مليون متر مكعب يوميًا من تلك المياه، التى سيتم معالجتها بمحطة معالجة بمنطقة شرق القناة لتكون صالحة لاستخدامها فى أعمال الزراعة، لرى مايقرب من 50 ألف فدان شرق قناة السويس.

وقالت سحر نصر وزير الاستثماروالتعاون الدولى، أثناء تفقدها للسحارة، أنه تم الانتهاء من 70%، من أعمال تنفيذ مشروع سحارةالمحسمة، أسفل قناة السويس فى الإسماعيلية، والتى بدأ العمل فيها العام الماضى.