تخصيص 80 مليون جنيه لإنشاء سدود لمواجهة السيول فى دهب

قال فؤاد عبد العظيم وكيل وزارة التضامن الاجتماعى بجنوب سيناء فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، إنه تم رفع درجة الاستعداد لمديرية التضامن الاجتماعى بجنوب سيناء لمواجهة السيول والكوارث والأزمات، وتم توفير 5 آلاف بطانية و100 خيمة لمواجهة السيول والأزمات.

وأشار عبد العظيم إلى أنه يوجد مركز إغاثة الإقليم بطور سيناء و8 مراكز إغاثة فرعية بكل مدن المحافظة والهلال الأحمر لمواجهة أى كوارث.

وأضاف عبد العظيم أن هناك 100 شاب وفتاة من الهلال الأحمر مدربين على الإسعافات الأولية وكيفية التعامل مع الأزمات والكوارث.

ومن جانبه قال على أنور الشناوى وكيل وزارة الشباب والرياضة بجنوب سيناء، إنة تم التنسيق مع مديرية التضامن الاجتماعى التوفير وتجهيز المعسكرات الشبابية لمواجهة السيول والأزمات حيث تم تجهيز معسكر شباب نويبع السياحى ومعسكر شباب رأس سدر ومعسكر شباب طور سيناء.

وفى نفس السياق أكد اللواء خالد متولى مدير إدارة الأزمات والطوارئ بالمحافظة، فى تصريح خاص لـ “اليوم السابع” أنه فى إطار استعداد المحافظة لموسم السيول تم مراجعة أماكن تمركز المعدات الثقيلة فى كل المدن والدفع بمعدات نقل اللوادر وسيارات شفط المياه فى المدن المعرضة للسيول، لافتا إلى أنه تم تنفيذ مشروع حماية دهب من أخطار السيول بتكلفة 80 مليون جنيه لإقامة سدود وخزانات فى أودية المراخ ووداى طابا.

وأضاف أن مركز بحوث المياه يرسل خريطة يومية للمحافظة موضح عليها الأماكن المعرضة للأمطار وعلى الفور توزع على كل المدن لتكون مستعدة فى حالة سقوط الأمطار.

من جانبه قال المهندس عبد القادر الشناوى مدير عام الموارد المائية والرى بمحافظة جنوب سيناء، إنه تم تصنيف المحافظة إلى ‏3‏ مناطق من حيث خطورة السيول، بحيث تضم الدرجة الأولى مناطق خليج السويس وطرق وديان فيران والطرفة وواتير والنبى صالح ونخل ومدينة نويبع وطريق طابا ـ رأس النقب‏.‏

ومناطق الدرجة الثانية وتشمل رأس سدرـ وأبو رديس وقرية عنبر الأخضر ووادى الرحة بسانت كاترين وطريق كاترين ـ نويبع وشرم الشيخ ـ رأس محمد وطور سيناء ومدن خليج العقبة طريق نويبع ،دهب، شرم الشيخ.

ومناطق الدرجة الثالثة بمدن خليج السويس الشمالية وأبو رديس وشرم الميه بشرم الشيخ وخليج نعمة ومنطقة أم عدوى حيث تم إنشاء سدين بوادى “زلجة” التابع لمدينة نويبع بتكلفة قدرها 12 مليون جنيه وإنشاء سد إعاقة بخزان أرضى بوادى النصب الأسفل بمدينة دهب بتكلفة قدرها 2 مليون و600 ألف جنيه وسد إعاقة آخر بوادى سعدى بتكلفة 900 ألف جنيه.

وأشار أنه تم تطهير وتوسعة بحيرة تخزين سد النصب الأعلى بمدينة دهب بتكلفة قدرها 750 ألف جنيه، وتم تنفيذ بحيرة “بعبع” بتكلفة قدرها 4 ملايين جنيه وكذلك سد وادى الأخضر بتكلفة 4 ملايين ونصف جنيه وذلك لحماية مدينة أبورديس من أخطار السيول.

وأوضح أن أعمال الحماية التى قامت بها وزارة الموارد المائية والتى بلغت تكلفتها 330 مليون جنيه أثرت بالإيجاب خلال تعرض المحافظة للأمطار الغزيرة والسيول فى بعض المناطق واستطعنا تحويل نقمة السيول إلى نعمة حيث أدت إلى عمل حصاد واستفادة من مياه الأمطار، ففى وادى وتير يوجد سدين تم إنشاءهما مؤخرا وقاما بحجز المياه بارتفاع 11 متر.

وأشار إلى أن مدينة سانت كاترين تم إنشاء 191 بحيرة صناعية بها متوسط تخزين البحيرة الواحدة من 1000 إلى 2000 م3 ويتم الاستفادة منها فى الزراعة كما أن السدود التى تم إنشائها بوادى الأربعين ساهمت بشكل كبير فى الاستفادة من أمطار وسيول أكتوبر العام الماضى وتستخدم فى مياه الشرب حتى الآن.

وكشف مدير المياه المائية أنه تم الانتهاء من سد وادى الطيبة وسد وادى أم الشيبة بمدينة أبوزنيمة بتكلفة 5 ملايين جنيه.