تعليم شمال سيناء يشكل لجنة لبحث شكاوى تلاميذ مدارس المساعيد غربي العريش

شكلت وكيل وزارة التربية والتعليم بشمال سيناء المهندسة ليلى مرتجى، لجنة من المديرية لبحث شكوى مدارس المساعيد غرب العريش بعد نقل مُدرستين لمدرسة أخرى، وتبين أن هناك نقص فى بعض التخصصات، ومدارس أخرى مجاورة بها تكدس، وعملت اللجنة على تزويد المدارس التي بها النقص من المدارس الأخرى التي بها تكدس للمدرسين.

وأشارت إلى أنها لن تقف مكتوفة الأيدي أمام نقص المعلمين، وأنها ستعمل بمبدأ المساواة بعيدًا عن المحسوبيات والفساد، وأنها ستحاسب المقصر، وتكافئ النشط، ولن تسمح بدفع التلاميذ فى مهاترات سياسية لا دخل لها بالعملية التعليمية.

وأوضحت أن العملية التعليمية مليئة بالسلبيات، فعلى الجميع التكاتف لمحوها، لا الوقوف ضد من يريدون أن يجعلوا العملية التعليمية راقية ونموذجية، مؤكدة أنها منذ توليها المهمة وهي يتم محاربتها بشكل غريب، لكنها لن تقف عند أشخاص والقانون سوف يطبق على الجميع الكبير قبل الصغير.

جاء ذلك بعد تنظّيم عدد من طلاب الصف الأول الابتدائي بمدرسة المساعيد للتعليم الأساسي بمدينة العريش، وقفة احتجاجية لمطالبتهم بعودة معلمتين تم نقلها إلى مدرسة أخرى مجاورة.