شاب سيناوى يحصد بطولات فى الكونغ فو ويكون فريقًا للعبة بالشيخ زويد

نجح شاب سيناوى فى المرحلة الثانوية استثمار بطولات حصل عليها على مستوى الجمهورية فى لعبة الكونغ فو، بنشرها بين أوساط الشباب فى مدينة “الشيخ زويد” بشمال سيناء لأول مرة، متحديًا الظروف الصعبة التى تمر بها المنطقة جراء الأحداث الجارية، وتجاهل الجهات المسئولة لدعم نشاطه، ومنفردًا خاض تجربة تحدى رياضى انضم إليها 40 لاعبًا من البراعم والناشئين والشباب.

الشاب السيناوى “إبراهيم أبوعكر” ـ 18 سنة ـ طالب بالصف الثالث الثانوى بمدرسة الشيخ زويد الصناعية، قال لـ”اليوم السابع”، إن الصدفة صنعت منه لاعب كونغ فو فى مدينته “الشيخ زويد”، حيث طبيعة المنطقة تساعد تلقائيًا على أداء حركات اللعبة، وطورها بالتدريب والمتابعة لها فى مدينة العريش بواسطة مدربين متخصصين فى منطقة كونغ فو العريش، بقيادة الكابتن أكرم الليثى، حتى نبغ فيها واستطاع تصدر بطولات داخل المحافظة وخارجها والحصول على الحزام الأسود، وانضم لفريق كونغ فو القناة، وفى غضون السنوات الثلاث الأخيرة استطاع الحصول على أول جمهورية فى “كيك بوكسينج”، والثالث ببطولة “أونلى ون”، والثالث “ملاحة رياضية”، والثالث “ساندا”.

وأضاف أنه بعد إتقان مهارة اللعبة قرر إفادة شباب مدينته منها إلى جانب استكمال مشواره الرياضى ودراسته، وكون لأول مرة فريق “لعبة كونغ فو” بمركز شباب الكوثر بالشيخ زويد، وخلال عام ونصف انضم 40 لاعبًا من أعمار 6 إلى 20 سنة للفريق، ويقوم بجهد ذاتى ودعم اشتراكات من اللاعبين بإعدادهم لخوض بطولات داخل المحافظة والتخطيط لمشاركات خارجها فى بطولات على مستوى الجمهورية، وتميز من بين اللاعبين 20 لاعبًا يجيدون مهارة فنون اللعبة.

وأشار، إلى أن تدريباتهم تتم فى مركز شباب الكوثر بإمكانيات شبه معدمة، وحاول أكثر من مرة التوجه لإدارة ومديرية الشباب والرياضة لتوفير دعم دون فائدة، لافتًا أنهم بحاجة لتوفير بساط أرضى وأوقية للاعبين وملابس وسندباد، ومعسكر مغلق لزيادة معدلات التدريب، والالتفات للاعبين بتكريمهم ورفع معنوياتهم.

وأضاف أنه بفكرته الجديدة يهدف لدعم إصرار الشباب وتحديهم للظروف وإدخال لعبة جديدة من خلالها سيتم اكتشاف مواهب نابغة رياضيًا لأنه معروف أن أبناء مركز الشيخ زويد بينهم كثير من المتميزين رياضيًا فى مختلف الألعاب، كما أن الإصرار والعزيمة العالية داخلهم تساعد كثيرًا فى تأهيلهم رياضيًا.

وأعرب أبوعكر عن أمله فى أن يتم تكريم هؤلاء الأبطال من الصغار والشباب اللاعبين وأن يستقبلهم وزير الشباب والرياضة ومحافظ شمال سيناء، ويستمع لمطالبهم ويشجعهم.

وتابع قائلاً “نواجه تحديات كثير ومع ذلك لدينا إصرار على النجاح والاستعداد لبطولة الجمهورية للكونغ فو”.

بدورهم أعرب اللاعبين من البراعم والناشئين المتدربين عن سعادتهم بتمكنهم من وجود مدرب من أبناء مدينتهم متمكن، لافتين أنهم يخوضون تدريبات شاقة يوميًا فى ملعب كرة قدم عادى، ولديهم إصرار على تجاوز كل نقص الإمكانيات والاستعداد لبطولات المحافظة والتنافس على مستوى الجمهورية