شريف فتحي: مطار الميلز في وسط سيناء سيكون منفذًا اقتصاديًا للمنطقة بأكملها

قال شريف فتحي، وزير الطيران المدنى، إن الطيران المصرى فى نمو مستمر، حيث أن حجم الركاب فى العام الماضى وصل إلى 26 مليونًا، منهم 16 فى القاهرة، ومع مرور الوقت سيكون النمو فى المطارات الخارجة عن نطاق القاهرة أكبر، نتيجة عودة حركة السياحة لوضعها الطبيعي، حيث ستصل إلى 50% من حجم حركة مصر.

وأشار فتحي في لقائه مع أحمد موسى ببرنامج “على مسئوليتي” على قناة صدى البلد، إلى أن مطار الميلز فى وسط سيناء سيكون منفذًا اقتصاديًا للمنطقة بأكملها، من حيث استقبال البضائع وخدمة أهالي سيناء شرق التفريعة، “وفى مطار غرب القاهرة ويمكن أول الصيف المقبل يكون في طيران، وأيضًا في العاصمة الإدارية وهو في مرحلة الاستلام ولدينا رؤية طويلة المدى بشأنه، وهناك أيضًا مطار برنيس الجديد الذي سيسهم في جذب الاستثمارات للمنطقة الاستثمارية البكر”.

وأضاف فتحي: أنه يشجع عملية “الاحتراف والتنقل” بين شركات الطيران لاكتساب الخبرات، وقال: “أنا فخور جدا بكل العاملين في قطاع الطيران المدني وجزء كبير من مشاكلنا سلوكيات في الموظفين والركاب، وهذا يعطي إحساسًا بأن الأمور ليست جيدة”.

وأكد فتحي عدم وجود أي مشكلات في الطيران بالنسبة لرحلات الحج المقدسة، وهناك التزام حيال ذلك، كما أن هناك استعدادًا كاملاً من قبل وزارة الطيران سواء بشركة مصر للطيران أو بالشركات الخاصة أو بالشركات الأجنبية لنقل رحلات الحج المقدسة إلى مصر.