محافظ جنوب سيناء : ثورة تنموية وسياحية في شرم الشيخ بداية العام المقبل

• إنشاء أكبر قاعة للمؤتمرات وتحويل شارع السلام لمتحف مفتوح وممشى سياحي عالمي بخليج نعمة

• الانتهاء من استعدادات مؤتمر «الكوميسا» وبدء فعاليات «بينالي شرم الشيخ» اليوم

• مطار شرم الشيخ يستقبل 60 رحلة دولية أسبوعيا ترتفع إلى 100 الشهر المقبل

أعلن اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء عن أن شرم الشيخ ستشهد ثورة سياحية وتنموية بداية من يناير المقبل لتحويل مدينة السلام إلى أكبر مدينة عالمية للمؤتمرات؛ حيث سيتم إقامة أكبر قاعة مؤتمرات تسع أكثر من 6 آلاف شخص بها 5 قاعات مزودة بأحدث وسائل الأجهزة التكنولوجية العالمية.

وقال المحافظ، في تصريحات صحفية، إنه سيتم تحويل شارع السلام لمتحف مفتوح بطول 3 كيلو متر؛ وذلك بعد أن تم إنجاز الطرق البديلة، ما سيتم تحويل خليج نعمة إلى ممشى عالمي، وذلك بتكلفة 100 مليون جنيه يساهم فيها وزارات التخطيط والسياح والاستثمار والمحافظة، وعدد من المستثمرين، مشيرا إلى أن هناك 3 هيئات وشركات كبرى ستقوم بتنفيذ مشروعات التطوير على رأسها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة وشركتي «المقاولون العرب» و«أوراسكوم» للإنشاءات الهنسية، كما سيقوم 50 فنانًا عالميًا من المشاركين في مهرجان «بينالي شرم الشيخ»، الذي تبدأ فعالياته اليوم بعمل لوحات تشكيلية وفنية بمنطقتي شارع السلام وخليج نعمة، بالإضافة إلى طريق المطار.

وأضاف «فودة»، أن التطوير يشمل تطوير إضاءة جميع الطرق والمناطق الرئيسية بشرم الشيخ بالطاقة الشمسية وإنشاء ممرات خاصة للدراجات وسيارات الإسعاف والمطافئ لتكون مدينة السلام على قائمة أفضل المدن السياحية في العالم، مشيرا إلى أنه تم تطوير مدينة ومكتبة سانت كاترين التي تضم مخططات وخرائط ولوحات نادرة، حيث سيتم افتتاحها الشهر القادم ليكون أكبر حدث سياحي علمي عالمي.

وأعلن المحافظ عن انتهاء كافة الاستعدادات الخاصة باستضافة مدينة شرم الشيخ لمؤتمر «الكومسيا إفريقيا 2017»، والذي تنظمه وزارة الاستثمار بقاعة المؤتمرات الكبرى تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال الفترة من 7 إلى 9 ديسمبر القادم، ومن المتوقع أن يقوم الرئيس عبدالفتاح السيسي بافتتاح المؤتمر، لافتا إلى أن وزيرة الاستثمار د. سحر نصر ستزور شرم الشيخ، غدًا الإثنين؛ لتفقد الاستعدادات النهائية الخاصة بفاعليات المؤتمر.

وأشار «فودة» إلى أن مدينة شرم الشيخ ستستضيف المهرجان العالمي للفنون التشكيلية «بينالي شرم الشيخ» برئاسة الفنان المصري الإيطالي جمال مليكة، الذي تبدأ فعالياته اليوم وحتى 2 ديسمبر المقبل، بحضور 50 فنانًا عالميًا من دول إنجلترا وإيطاليا والكويت، بالإضافة إلى 20 فنانًا مصريًا، وسيكون ضيفا الشرف الناقد الشعبي جمال القصاص والفنان الإيطالي أنطونيو بدرتسي، مؤكدا أن هذا الحدث سيكون له صدى كبير في الدول المشاركة وخاصة إيطاليا التي يوجد بها مكتب إعلام خاص بمهرجان «البينالي» بمدينة ميلانو؛ مما سيزيل الآثار السلبية لتداعيات حادث الباحث الإيطالي «ريجيني».

وعن استعدادات شرم الشيخ للاحتفال بأعياد الكريسماس ورأس السنة الميلادية، أوضح المحافظ أن العديد من فنادق شرم الشيخ بدأت الاستعداد من الان لتطوير الفنادق وتزينها وعمل إضاءات خاصة لهذه الاحتفالات، بالإضافة إلى قيام المحافظة بالتعاون مع المستثمرين بإضاءة الميادين والشوارع الرئيسية وتزيينها بأشجار الكريسماس، كما بدأت الفنادق بالاتفاق مع عدد من كبار فناني العالم والمطربين العالميين لإحياء حفلات ليلة رأس السنة الميلادية.

وحول استعادة شرم الشيخ لحركة السياحة الوافدة، قال المحافظ إن الحركة بدأت في العودة التدريجية اعتبارا من الشهر الحالي، حيث يستقبل مطار شرم الشيخ حوالي 60 رحلة أسبوعية جميعها من الأجانب، لافتا إلى أنه سترتفع اعتبارا من الشهر المقبل إلى 100 رحلة أسبوعية تصل ذروتها اعتبارا من بداية العام الجديد.