وزير الآثار: افتتاح مكتبة دير سانت كاترين “الثانية عالميا” فى 16 ديسمبر

علن الدكتور خالد العنانى، وزير الآثار، افتتاح مكتبة دير سانت كاترين فى 16 ديسمبر المقبل، وهى ثانى أكبر مكتبة قديمة للمخطوطات فى العالم بعد مكتبة الفاتيكان.

وقال “العنانى”، فى كلمته خلال الجلسة العامة الصباحية لمجلس النواب، المنعقدة الآن برئاسة الدكتور على عبد العال، لمناقشة طلب إحاطة مقدم من النائب غريب حسان حول إهمال آثار جنوب سيناء، إن حمامات موسى غير مدرجة فى سجلات الآثار، ورغم هذا فإن الوزارة مستعدة لنقل أى بيانات أثرية بشأنها، متابعا: “الآثار تحتاج موارد مالية ضخمة، وبمجرد توافر 1.25 مليار جنيه من الدولة تحركت الوزارة لتنفيذ مشروعات عديدة لتطوير وترميم الآثار، والعام 2017 شهد اكتشافات أثرية كبيرة، والعالم ينظر لمصر بشكل إيجابى”.

وتطرق وزير الآثار فى كلمته، للإشكالية التى تواجهها الوزارة بشأن وضع الأسوار فى بعض المناطق الأثرية، مشيرا إلى أنه كان فى المطرية صباح اليوم، و”علشان أحط أسوار فى المطرية مش عارف هتتحط فين؟ المطرية بُنيت فوق طبقات آثار، وهناك زحف سكانى شديد”، لافتا إلى أن الأسوار يجب وضعها فعلا، ولكن الوزارة تواجه مشكلة انتشار الآثار داخل القرى والمناطق السكنية، وهو أمر موروث يحتاج للعمل عليه، خاصة أنه لم تُوضع أسوار فى المناطق الأثرية على مدار 4 آلاف عام.