إحباط تفجير ربع طن متفجرات ببئر العبد مجهولون زرعوا برميل «T.N.T» على طريق العريش – القنطرة لتفجيره عن بعد

مكن خبراء المفرقعات بمديرية أمن شمال سيناء، من تفجير عبوة ناسفة عن بعد دفنها مجهولون اسفل الطريق ، ووصلوها بسلك ممتد حتى الظهير الصحراوى لتفجيرها بواسطة «ريموت كنترول» او هاتف محمول. صرح مسئول مركز الإعلام الأمنى بأن القوات الامنية المعينة لتمشيط وتعقيم الطريق الساحلى العريش ـ القنطرة، تمكنت من اكتشاف عبوة ناسفة بمنطقة أبوالحصين ، دائرة قسم شرطة بئر العبد بشمال سيناء.

وعلى الفور تم فرض كردون أمنى حول المنطقة، والتعامل مع العبوة، وتبين أنها عبارة عن «برميل» مدفون أسفل الطريق ، يحتوى على نحو ربع طن من مادة «T.N.T» شديدة الانفجار وموصل بسلك ممتد حتى الظهير الصحراوى، المتاخم للطريق ، وتمكن خبراء المفرقعات بمديرية أمن شمال سيناء من تفجير العبوة عن بعد، وتواصل القوات استكمال أعمال تمشيط وتعقيم المنطقة.

جاء ذلك تنفيذا لتوجيهات اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية ، بتنفيذ خطة أمنية لمواجهة العناصر التكفيرية والمتطرفة بشمال سيناء، حيث تم نشر عدد من الاكمنة الثابتة والمتحركة مزودة بكلاب بوليسية وخبراء المفرقعات، للكشف عن اى متفجرات على الطرق الرئيسية، وتمشيط الدروب الصحراوية ودهم البؤر الارهابية بالمناطق الجبلية، بالإضافة إلى نشر قوات من الامن العام والمركزى والعمليات الخاصة مزودة بأحدث الأسلحة على حدود المحافظات المجاورة لشمال سيناء.