تفاصيل تفقد الاتحاد العام للمستثمرين المنطقة الصناعية ببئر العبد

زار وفد الاتحاد العام للمستثمرين اليوم المنطقة الصناعية في بئر العبد غرب العريش، وذلك لبحث آفاق وفرص الاستثمار، بهدف إقامة عدد من المشروعات التنموية في شمال سيناء.

كان في استقبال الوفد نصر الله محمد نصر الله رئيس مركز ومدينة بئر العبد نائبا عن اللواء السيد عبد الفتاح حرحور محافظ شمال سيناء، وعدد من القيادات.

ضم الوفد كل من: الدكتور محمد خميس شعبان الأمين العام لاتحاد المستثمرين، الدكتور محمد حلمي هلال خبير الطاقة وعضو مجلس إدارة اتحاد المستثمرين، الدكتور صبحي نصر عضو مجلس الإدارة، المهندس بهاء العادلي عضو مجلس الإدارة، المستشار معتصم راشد المستشار الاقتصادي للاتحاد، وسيد أبو حسين مدير عام الاتحاد.

قام الوفد بجولة ميدانية في المنطقة الصناعية شاهدوا خلالها عرضا من خلال الداتا شو عن المنطقة الصناعية، واستعرض المهندس أحمد القصاص مدير المناطق الصناعية الثروات التعدينية والصناعية التي تتمتع بها شمال سيناء والمشروعات المتاحة لتنفيذها في المنطقة الصناعية.

والتقى الوفد مع عدد من مشايخ وأهالي بئر العبد للتعرف على نوعية المشروعات التي يحتاجونها لتنفيذها عن طريق اتحاد المستثمرين لدعم وإقامة مشروعات تنموية لتوفير فرص عمل لأبناء المحافظة.

ومن جانبه، أشاد نصر الله محمد نصر الله رئيس مركز ومدينة بئر العبد بزيارة وفد اتحاد المستثمرين لدعم إقامة مشروعات تنموية برغم الظروف التي تمر بها سيناء، مشيرا إلى أن مدينة بئر العبد وشمال سيناء بصفة عامة تمتلك العديد من الثروات والأنشطة المتعددة، وخاصة المواد الخام في وسط وغرب سيناء.

وقال أن المنطقة الصناعية في بئر العبد مرفقة وجاهزة لعملية الاستثمار الجادة، وأنه بفضل جهود اللواء السيد عبد الفتاح حرحور محافظ شمال سيناء فقد وافق رئيس مجلس الوزراء على منح المستثمرين الأرض في المنطقة الصناعية بالمجان، وفي انتظار صدور قرار من رئيس الجمهورية بهذا الشأن.

ومن جانبه قال الدكتور محمد خميس شعبان الأمين العام لاتحاد المستثمرين أن زيارة وفد المستثمرين لشمال سيناء بهدف تخفيف المعاناة والوقوف إلى جانب أهالي سيناء وتصحيح أخطاء الماضى، مشيرا إلى أننا كرجال أعمال جئنا لنعمل ونقيم مشاريع إنتاجية حقيقية لأهالي سيناء برغم الظروف التي تمر بها المنطقة، وذلك لإيماننا بأهمية الوقوف مع الدولة في تنمية سيناء ودعم أهلها في مواجهة الإرهاب بالتنمية.

وأضاف أنه سيتم إنشاء عدة مشروعات مرتبطة بالبيئة السيناوية من خلال إنشاء عدد من المشروعات ومجمع صناعي متكامل في مدينة بئر العبد بما يتناسب مع إمكانيات المنطقة وأهالي المحافظة.

وأكد المهندس سامي الهواري رئيس مجلس إدارة جمعية كنوز البردويل على ضرورة دعم اتحاد المستثمرين بدعم مشروعات الشباب الصغيرة في شمال سيناء بسعر فائدة لا تزيد عن 5% فقط، وذلك لكون جهاز المشروعات الصغيرة يطلب سعر فائدة يصل إلى 14%، مما يعوق استكمال مشروعات الشباب ويمثل معاناة كبيرة بالنسبة لهم.

ومن جهته أكد الدكتور صبحى نصر عضو مجلس إدارة اتحاد المستثمرين على أنه سيتم الاهتمام بكافة المقترحات والمطالب ودراستها وتنفيذ المناسب منها وبما يعود بالفائدة على أكبر قدر من شباب وأهالي سيناء، مشيرا إلى أن اتحاد المستثمرين يسعى إلى توطين المقيمين في سيناء ومنع الهجرة العكسية من سيناء إلى الوادى لما يمثله ذلك من مخاطر على الأمن القومى المصرى.