ماذا فعل محافظ الإسماعيلية فى شكوى شباب الخريجين من نقص مياه الرى؟

قرية الأمل شرق قناة السويس، هى إحدى ثمار مشروع استصلاح وزراعة مليون ونصف فدان، وتقع بمدينة القنطرة شرق، وتم تسليم جميع الأراضى للخريجين وصغار المستثمرين، كما تم تسليم 450 صوبة زراعية للشباب مؤخرا، علاوة على وجود كل الخدمات المعيشية من وحدة صحية ومدرسة ومسجد وتوفير جميع الاحتياجات للخريجين.

فى الفترة الأخيرة اشتكى عدد من الخريجين الذين يقومون بزراعة أراضيهم من نقص فى مياه الرى، الأمر الذى جعلهم يتخوفون من استمرار قلة المياه، وطالبوا بتوفير المياه للأراضى الزراعية المثمرة والتى يوجد بها زراعات بالفعل.

وأكد اللواء يس طاهر محافظ الإسماعيلية على أن قرية الأمل شرق القناة، يتم الاهتمام بها بشكل خاص لأنها ضمن مبادرة الرئيس السيسى بزراعة مليون ونصف فدان، ولايوجد مشكلة فى مياه الرى، بل على العكس تماما المياه موجودة بشكل دائم، ويتم تغذيتها من سحارة سرابيوم وهى توفر نسبة كبيرة من المياه.

وأشار محافظ الإسماعيلية إلى أنه تم الإتفاق مع الرى بترشيد مياه الرى وتقليل استخدام الرى بالغمرالذى يهدر كميات كبيرة من المياه، والتوجه نحو الرى الحديث عن طريق شبكات الرى بالرش أو التنقيط، بهدف الترشيد فقط، ولاتوجد أى نية بتقليل مياه الرى أومنعها، مطالبا شباب الخريجين والمزارعين بالتعاون مع الرى فى هذا الأمر للحفاظ على مياه الرى، وأن هناك مليون و200 ألف متر مكعب مياه يوميا سوف تصل إلى القرية والقرى المجاورة بمجرد الانتهاء من مصرف المحسمة، وأن المياه الموجودة حاليا كافية تماما لزراعة جميع الأراضى بالقرية.