موجة من الأمطار الغزيرة تضرب شمال سيناء

شهدت مدن محافظة شمال سيناء موجة من الأمطار الغزيرة، وموجة من البرودة الشديدة والصقيع، حيث تسببت الظروف الجوية في خلو الشوارع من المواطنين.
وانتشرت برك المياه بالشوارع الرئيسية والفرعية والميادين العامة ومداخل ومخارج كباري العريش، فيما شهدت الطرق الرئيسية والفرعية حذرًا من السائقين، وخلت الأسواق من المارة، بجانب انقطاع التيار الكهربي عن عدد من المناطق، فيما فضل أغلب المواطنين عدم الخروج إلى الشارع والبقاء بمنازلهم.
وأكدت مصادر بديوان عام المحافظة أن هناك متابعة مستمرة للظروف الجوية واتصالات دائمة مع غرف العمليات الفرعية بمراكز المدن والأجهزة المعنية وعلى رأسها الموارد المائية والري، مشيرة إلى أن الأوضاع مستقرة ولم تتلق غرفة عمليات المحافظة أية بلاغات أو إخطارات حتى اللحظة.
من جانبه، قرر اللواء السيد عبدالفتاح حرحور محافظ شمال سيناء، رفع درجة الاستعداد بكافة أجهزة ومرافق المحافظة ومديريات الخدمات لمواجهة الظروف الجوية التي تشهدها المحافظة.
وأكد المحافظ أنه تم رفع درجة الاستعداد على مستوى غرفة العمليات الرئيسية وغرف العمليات الفرعية في مجالس المدن ومديريات الخدمات والأجهزة المعنية بالمحافظة لمتابعة الظروف الجوية، مشددًا على رفع درجة الاستعداد بمختلف المستشفيات ومرفق الإسعاف والمدارس ومراكز الشباب والمعسكرات والكهرباء والتموين والتضامن الاجتماعي والمياه والصرف الصحي والطرق والتموين والشباب والرياضة والهلال الأحمر.