ترميم عيون موسى بتعليمات من السيسي

حصلت “البوابة نيوز” على صور مهمة لأعمال ترميم عيون موسى، وذلك بعد تعليمات من الرئيس عبدالفتاح السيسي بترميمه.
وأكد خبير الآثار الدكتور عبد الرحيم ريحان مدير عام البحوث والدراسات الأثرية والنشر العلمي بسيناء ووجه بحري من خلال دراسة شاملة للمشروع قام بها المهندس أحمد كمال عبد اللطيف أن الكشف عن عيون موسى تم من عام 1984 حتى 1986 عن طريق بعثة آثار منطقة جنوب سيناء للآثار المصرية القديمة.
وعن فكرة المشروع فقد جاءت من المهندس أحمد كمال نفسه وأيد الفكرة من البداية الدكتور محمد عبد المقصود أمين عام المجلس الأعلى للآثار الأسبق وقد قام بإحياء الفكرة وتحويلها إلى واقع عملي هو الرئيس عبد الفتاح السيسي بتوجيهاته في إطار مشروع حفر قناة السويس الجديدة بضرورة النهوض بكل المناطق الأثرية بالقناة وسيناء لوضعها على الخريطة السياحية ما يساهم في زيادة الدخل القومي.

وأضاف ريحان أنه من خلال الدراسة أن 80% من جدارن الآبار كانت مهدمة ومتساقطة فى الآبار وقد تم رفع ما يقرب من 86 متر مكعب من الرديم داخل الآبار يشمل رمال وأحجار ومخلفات حيوانية ونباتية من سبعة آبار وتم إعادة استخدام الأحجار المتساقطة فى أعمال الترميم وإعادة بناء كافة جوانب الآبار وذلك بالمجهود الذاتى من وزارة الآثار ممثلة فى قطاع المشروعات برئاسة المهندس وعد أبو العلا وقام بالتنفيذ الإدارة العامة لترميم آثار ومتاحف جنوب سيناء
وأشار إلى اكتشاف هام للمهندس أحمد كمال عبد اللطيف أثناء أعمال الترميم كشفت عن طريقة البناء الأصلية للآبار وذلك بعد تنظيف الآبار حتى الوصول للمياه الجوفية بعمق يتراواح من 6 إلى 8متر وارتفاع المياه الجوفية نفسها من 60 إلى 70سم وأن مهندس البناء قام بعمل قاعدة من براطيم خشبية كأساس للبناء بشكل دائرى وارتفاع البرطوم 30سم وهذا الأساس الخشبى حتى يتلاشى الهبوط فى الأساسات نتيجة ارتفاع وانخفاض منسوب المياه الجوفية
كما شملت منظومة إضاءة من 206 عامود إنارة وكشافات آب لايت عدد 28 ومحول كهرباء قدرة 300 ك فولت أمبير شاملًا أعمال التمديدات الكهربائية والكابلات وأنهت شركة المقاولون العرب كافة الأعمال السابقة