صحة شمال سيناء: جميع مستشفيات المحافظة جاهزة لأي طوارئ

أكد الدكتور عربي محمد، وكيل وزارة الصحة بمحافظة شمال سيناء، أن جميع أجهزة ومنشآت الوزارة جاهزة للعمل في خدمة الوطن في جميع المناطق على مستوى المحافظة.

وقال “محمد” في بيان، اليوم الأربعاء، إن “جميع المستشفيات العامة والمركزية على مستوى المحافظة في العريش وبئر العبد والشيخ زويد ورفح والحسنة ونخل جاهزة تمامًا للظروف الراهنة، ومجهزة بكافة الأطقم والأجهزة الطبية والآلات الجراحية والأدوية والمستلزمات وأكياس الدم، وبها فرق من الاستشاريين وأساتذة الجامعات في التخصصات الدقيقة والطارئة”، وذلك خلال العملية العسكرية الشاملة “سيناء 2018″ التي تخوضها القوات المسلحة والشرطة لتطهير سيناء من العناصر والجماعات الإرهابية.

وأضاف أنه يوجد في بنك الدم حوالى 900 كيس من الدم والبلازما، علاوة على دعم مرفق الإسعاف بعدد 30 سيارة حديثة، ليصل إجمالي سيارات الإسعاف في المحافظة إلى أكثر من 90 سيارة، وكذا جاهزية جميع الوحدات الصحية والمراكز الحضرية على مستوى أنحاء المحافظة”.

من جانبها، أكدت الدكتورة هبة العكاوي، مدير إدارة الإعلام والتثقيف الصحي، صمود كافة العاملين والأطقم الطبية على اختلاف أنواعها، وأنهم يعملون في ظل ظروف صعبة ويتحدون الظروف الراهنة ببذل المزيد من الجهد والعمل بكل الطاقة لخدمة أهلنا في شمال سيناء وتوفير كافة أوجه الرعاية الصحية المتميزة لهم.

وقالت إنه بالرغم من أجواء الحرب التي فرضتها العملية الشاملة سيناء 2018 على محافظة شمال سيناء، إلا أن الحملة القومية للتطعيم ضد مرض شلل الأطفال تمكنت من تطعيم نسبة 75% من الأطفال المستهدفين من الحملة خلال الأيام الثلاثة، وأكدت أن هناك إصرارا من جانب الفرق الطبية على الوصول إلى كل طفل مستهدف من التطعيم وتحقيق المستهدف بنسبة 100%.