مصر وأمريكا توقعان منحة لـ«متضررى الروضة» بشمال سيناء

وقعت الدكتورة سحر نصر، وزير الاستثمار والتعاون الدولى، والقائم بأعمال سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى القاهرة، توماس جولدبرجر، ومدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بمصر، شيرى كارلين، والدكتورة مؤمنة كامل، الأمين العام لجمعية الهلال الأحمر المصرى، الإثنين، منحة لدعم المتضررين من العملية الإرهابية بقرية الروضة، بشمال سيناء بقيمة 2.2 مليون جنيه.
وقالت «نصر» إن المنحة المقدمة للهلال الأحمر المصرى تهدف للمساهمة فى دعم المتضررين من الهجوم الإرهابى على مسجد الروضة الذى وقع فى نوفمبر الماضى، من خلال تقديم الدعم المجتمعى لأهالى القرية، عبر تدريب الأطفال فى المدارس على مكونات الإسعافات الأولية، والاستعداد للكوارث، والتوعية الصحية لرعاية المرضى فى المنازل، وتقديم دورات تدريبية للمرأة والشباب، والتدريب الحرفى على المنتجات اليدوية، وتركز المنحة على تقديم الدعم اللازم للمرأة والشباب، وهى الفئات الأولى بالتنمية، مشيرة إلى أن شمال سيناء تقع على رأس أولويات التنمية للحكومة المصرية فى الوقت الحالى.

وقال «جولدبرجر» إن الأموال تسمح للهلال الأحمر المصرى بتقديم الدعم النفسى الاجتماعى لتعزيز عملية التعافى لأولئك الأطفال الذين فقدوا أحباءهم.

وأضاف: «نحن أيضا نساعد الهلال الأحمر المصرى فى توفير الدعم لكسب العيش للأسر المحرومة من الدخل بسبب هجوم الإرهابى بالروضة، وهذه المبادرة من الشعب الأمريكى للشعب المصرى، هى رمز للصداقة والتضامن وجزء من الالتزام المتواصل للقاهرة لهزيمة الإرهاب