مشاورات مصرية – روسية لإنشاء المنطقة الصناعية الروسية “شرق بورسعيد”

استقبل السيد اللواء بحري عبدالقادر درويش، نائب رئيس الهيئة الاقتصادية لقناة السويس، السيد جيورجي كالامانوف، نائب وزير الصناعة والتجارة الروسي، والوفد المرافق له، لإجراء المشاورات النهائية لإقامة المنطقة الصناعية الروسية في شرق بورسعيد.

وخلال الاجتماع، اتفق الطرفان على مراجعة كافة البنود المتعلقة بالاتفاق وتسهيل كافة الإجراءات التي من شأنها الوصول إلى اتفاق نهائي للمنطقة الصناعية الروسية على أن يصل القاهرة وفد رفيع المستوى منتصف مايو المقبل، لعقد ورش عمل لإنهاء كافة مناقشات التعاقد مع المطور الروسي لإقامة المنطقة الروسية ووضع التصور النهائي لها.

وقال “درويش” إن المنطقة الصناعية الروسية تقام على مساحة 5.25 كيلو مترًا مربعًا، وأنها تحظى باهتمام كبير من القيادة السياسية في البلاد.

وفي نهاية الاجتماع أهدى “كالامانوف” اللواء عبدالقادر درويش، درع التمثيل التجاري لروسيا الاتحادية بجمهورية مصر العربية، والتي تمثل عمق العلاقات الثنائية للتعاون التجاري والصناعي بين البلدين.