تعليم بورسعيد : اعتماد نتيجة الترم الأول لطلاب سهل الطينة أسوة بمدارس شمال سيناء

أصدرت مديرية التربية والتعليم بمحافظة بورسعيد، بيانًا ردًا على ما نشر على بعض الصفحات ومواقع التواصل الاجتماعي حول قرار اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، بالنسبة لمدارس قرى سهل الطينة من الصف الثانى الابتدائى وحتى الشهادة الإعدادية.
وأوضحت المديرية في بيانها، أن قرار محافظ بورسعيد هو تنفيذ لما طبق على شمال سيناء باعتبار نتيجة الفصل الدراسى الأول نتيجة بينية للفصل الدراسى الثانى ومدارس سهل الطينة (حالة مثل).
وشدد البيان على أنه نظرًا لعملية سيناء ٢٠١٨ وتوقف الدراسة بشمال سيناء حرصًا على حياة الطلاب كما توقفت الدراسة بقرى سهل الطينة لتوقف معديات شرق التفريعة وذلك لأحكام الحصار على الارهابيين مؤكدا أن الطلاب بمدارس قرى سهل الطينة لم يدرسوا شيئًا فى الفصل الدراسى الثانى مثل شمال سيناء تمامًا وذلك نظرًا الظروف الأمنية بشمال سيناء فكان قرار المحافظ باعتبار [ مدارس قرى شباب الخريجين بسهل الطينة – حالة مثل لشمال سيناء ] حرصًا على صالح الطلاب وتيسيرا على أبناءه بهذه المدارس نظرًا الظروف الأمنية هناك.
ونوهت المديرية بأن القرار جاء من المحافظ كونه هو السلطة المختصة فى اتخاذ القرارات التي تتناسب الظروف الخاصة بمدارس قرى سهل الطينة .
وافقت المديرية مع البيان رابط قرار وزارة التربية والتعليم الخاص باعتبار نتيجة الفصل الدراسى الأول نتيجة اعتبارية للفصل الدراسى الثانى بالنسبة لشمال سيناء .