وكيل تضامن شمال سيناء: الطب الشرعي هو الفيصل في قضية طفلة العريش

أكد منير أبو الخير، وكيل وزارة التضامن الاجتماعى فى شمال سيناء، أن الطب الشرعي هو الفيصل في إظهار حالة طفلة دار الايتام بالعريش وطالب بضرورة احالة طفلة دار الأيتام الى الطب الشرعى للكشف عليها وبيان ما بها من إصابات وأسبابها.
وأشار إلى أن الطب الشرعى سيؤكد مدى صدق التقرير الطبى المنسوب الى مستشفى العريش العام ، وكذا بيان حالتها بالتفصيل وأسباب الإصابة حتى يمكن اتخاذ كافة الإجراءات القانونية والمقررة ضد دار الأيتام التابعة لها الطفلة.
وأوضح أن الطفلة أمل محمد سلامة ( 3 سنوات ) والمقيمة فى دار الأيتام بالعريش، مشيرا إلى أنها تعانى من أمراض قديمة كطفح جلدى ونقص فى النمو وضمور وغيرها من الأمراض التى أدت الى ظهور بعض الندبات والاصابات عليها ، وأنه سبق نقلها الى المستشفى للعلاج يوم الاثنين الماضى.. حيث تم إدخالها العناية المركزة.
وقد تداول بعض النشطاء تقريرا منسوب صدوره الى مستشفى العريش العام يتضمن وصف اصابات الطفلة بأنها ربما تكون ناتجة عن عمليات تعذيب تعرضت لها الطفلة كما أن اللواء السيد عبد الفتاح حرحور محافظ شمال سيناء قد أوفد لجنة خاصة لمتابعة حالة الطفلة والتحقيق مع الدار إلا أن اللجنة لم تتوصل الى أية ادانة لها أو عمليات تعذيب قد تكون الطفلة قد تعرضت لها، وأن الفيصل النهائى هو الطب الشرعى .