1.363 مليار جنيه استثمارات فى سيناء.. ووزيرة التخطيط تعد محافظ جنوب بالمزيد

التقت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري اللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء لمناقشة وبحث الخطة الاستثمارية والمشروعات المقرر تنفيذها خلال العام المالي 2018ـ 2019 بالمحافظة، والوقوف على المعوقات لإنجاز المشروعات.

وناقش اللقاء التنسيق لإعداد منتدى شباب العالم المقبل الذي سيتم عقده بمدينة شرم الشيخ في الفترة بين الثالث إلى السادس من شهر نوفمبر المقبل، كما قدمت وزيرة التخطيط التهنئة للواء خالد فودة على تجديد الثقة به في حركة السادة المحافظين الأخيرة.

وأوضحت أن جملة الاستثمارات الحكومية التي وجهتها الخطة لتنمية محافظة جنوب سيناء بلغت نحو 1.363 مليار جنيه بخطة عام 18/2019 لعدد من البرامج التنموية المستهدف تنفيذها في المحافظة.

وخلال اللقاء وجه السيد المحافظ دعوة لوزيرة التخطيط لزيارة محافظة جنوب سيناء، وأثنى على التعاون المشترك بين الوزارة والمحافظة.. وفي هذا الإطار وافقت وزيرة التخطيط على اعتماد مبلغ 15 مليون جنية إضافية لاستكمال بعض مشاريع الكهرباء بالمحافظة.

وأكد اللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، إن الدولة لم تتعرض لأية خسائر جراء سيول سانت كاترين، مشيرًا إلى امتلاء البحيرات بـ 10 آلاف متر مكعب من مياه السيول ، وأوضح فودة أنه تم الانتهاء من 191 بحيرة جبلية في سانت كاترين، لافتًا إلى التعاقد على 50 بحيرة أخرى.

وتابع فودة: “تم الانتهاء من 3 سدود بتكلفة 25 مليون جنيه بالإضافة إلى الأعمال الجارية في بحيرتين بتكلفة 17 مليون جنيه بالتعاون مع الشركة الوطنية للمقاولات العامة والتوريدات”.

يذكر أن البرامج التنموية المستهدف تنفيذها في المحافظة تتمثل في مشروعات النقل حيث يتم استكمال إنشاء ورصف طريق الجدى بطول 80 كم وتطوير ورفع كفاءة الطريق من كمين سعال/ سانت كاترين، ورصف طرق مركز ومدينة شرم الشيخ، وطريق النفق/ طابا، ورفع كفاءة وتوسعة طريق دهب/ نويبع، وفي مشروعات المياه يتم إنشاء محطات تحلية رأس سدر ومدينة الطور ونبق وأبو رديس وسانت كاترين ، وتابعت السعيد، وعن مشروعات الزراعة والري يتم استكمال حفر وتجهيز آبار وإنشاء سدود وبحيرات للحماية من أخطار السيول وتربية وإنتاج تقاوى بنجر السكر تحت الظروف المصرية، أما في مجال التعليم يتم استكمال إنشاء جامعة الملك سلمان وإنشاء وتجهيز فصول تعليم أساسي وإعادة تأهيل المدارس القائمة.