صدى البلد يرصد حجم الأعمال بأنفاق شرق بورسعيد..

رصدت عدسة صدى البلد جولة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، خلال زيارته لمحافظة بورسعيد التفقدية لمنطقة الأنفاق بشرق التفريعة، ورافقه خلالها وزيرا التنمية المحلية، والصحة، ومحافظ بورسعيد والفريق مهاب مميش، رئيس المنطقة الاقتصادية لتنمية قناة السويس.

استمع رئيس الوزراء إلى عرض حول تقدم الأعمال بأنفاق الإسماعيلية، حيث تمت الإشارة إلى أنه فيما يخص الاعمال المدنية، تم الانتهاء من مستوى الطريق ومتبقى طبقة الأسفلت، كما تم الانتهاء من أعمال الدهان داخل الأنفاق بنسبة 50%، كما اشار العرض إلى أنه فيما يتعلق بكل من “service building” “ventilation building”، فقد تم الانتهاء من المبانى شرقًا وغربًا والآن جار الانتهاء من مرحلة التشطيبات، وفيما يخص “pump building” فقد تم الانتهاء من المبنى شرقًا ومن المتوقع الانتهاء من المبنى الغربى خلال أيام.

وأضاف العرض أنه تم الانتهاء من توصيل المواسير الخاصة بنظام الصرف، وكذا الانتهاء من تركيب حاملات الكابلات أسفل مستوى الطريق، وجار الانتهاء من حاملات الكابلات المعلقة، كما أوضح العرض أنه وصل موقع الاعمال التوريدات الخاصة بمراوح التهوية، وبنظام الاضاءة، وبكابلات الإشارة الخاصة بأنظمة الاتصالات اللاسلكية، وتم إجراء كافة الاختبارات الخاصة بها، كما أشار العرض إلى أنه تم التدريب التشغيلي لطقم التشغيل بإنفاق الإسماعيلية خلال الفترة من 16/9 حتى 30/9 باسبانيا.

كما استمع رئيس الوزراء إلى تقرير حول تقدم الأعمال بأنفاق بورسعيد، حيث تمت الإشارة إلى أنه فيما يتعلق بالأعمال المدنية داخل الأنفاق فقد تم الانتهاء تمامًا من سطح الطريق داخل النفق وصب خرسانة الطريق ومتبقي الطبقة الأسفلتية، كما تم تركيب trays حاملة الكابلات وجميع مواسير الصرف، وكذا تم الانتهاء من المبني الإداري رقم (1) والبدء في أعمال الحفر للمبني الإداري رقم (2)، وجار تنفيذ مباني الطلمبات والمحولات، كما تم نهو مباني الشرطة العسكرية والحماية المدنية والإسعاف، وبوابات التحصيل وجميع المباني في مرحلة التشطيبات.

وأضاف العرض أنه وصل موقع الأعمال التوريدات الخاصة بحوالي 50% من المراوح، وجميع حاملات خطوط أنابيب الصرف الصحي وتم تركيبها، وتم توريد عدد 4 مولدات كهربائية، وأجهزة التزويد المستمر للطاقة ups، وجميع الكشافات الخاصة بالأنفاق وصلت الموقع.

كما تمت الإشارة خلال العرض إلى أنه جار التجهيز لسفر طقم التشغيل خلال الفترة من 18/11 حتي 2/12/2018 للتدريب التشغيلي لأنفاق بورسعيد في ألمانيا والنمسا.

وأضاف: الخبراء الأجانب أكدوا سابقا أن مدة تنفيذ الأنفاق لا تقل عن 12 سنة، وعندما ينفذها المصريون فى أقل من ذلك بسنوات، يجب أن نوجه لهم الشكر جميعا، بداية من كل مسئولى الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وكذلك شركات المقاولات المنفذة، مشيرا إلى أن العد التنازلى لافتتاح الأنفاق بدأ، وتسهم هذه الأنفاق فى ربطنا بسيناء، وتحقيق التنمية، وستكون أنفاق قناة السويس، بوابة خير لمصر.