عودة العمل بمعبر رفح البري بعد العطلة الأسبوعية

أعادت السلطات المصرية فتح معبر رفح البري بشمال سيناء، لعبور المسافرين الفلسطينيين في كلا الاتجاهين وإدخال المساعدات المتنوعة، بعد انتهاء العطلة الأسبوعية.

وأكد مصدر مسؤول بالمعبر أنه تم التنسيق مع الجانب الفلسطيني على فتح المعبر، لعبور العالقين بالجانبين من الطلاب والمرضى والحالات الإنسانية وحاملي الاقامات، إلى جانب العائدين من العلاج ورحلات عمل أو من زيارات من الخارج بمصر وباقي الدول العربية والأجنبية.

وأضاف المصدر أنه تم توفير أطقم عمل إضافية من مختلف الأجهزة العاملة بالمعبر من الجانب المصري لسرعة إنهاء الإجراءات وتيسير عبور المسافرين في كلا الاتجاهين، علاوة على توفير عدد اضافى من السيارات لنقلهم بين الجانبين..موضحًا أن عشرات الفلسطينيين بدئوا في العبور في الاتجاهين، وان حافلات مصرية وأخري فلسطينية تقوم بنقل الفلسطينيين من وإلي قطاع غزة.

وبدورها أعلنت وزارة الداخلية والأمن الوطني الفلسطينية آلية السفر عبر معبر رفح البري، وذلك للمتبقي من الحافلة الثانية من كشف (6/11)، على أن التواجد صباحاً في صالة «النجار» بخان يونس واصطحاب أمتعتهم للسفر، مع إحضار بطاقة الهوية لجميع المسافرين، وإحضار حجة عدم ممانعة للأطفال من آبائهم أو وكلائهم.

يذكر أن معبر رفح البري شهد تنقل 2247 مسافرًا، حيث وصل إلى الأراضي المصرية قادمًا من قطاع غزة، عدد 1404 مسافرًا، وغادر الأراضي المصرية إلى القطاع عدد 843 مسافرًا، منذ بداية شهر نوفمبر الجاري، فيما شهد المعبر عبور عشرات لشاحنات المحملة بالمساعدات المتنوعة إلى قطاع غزة.