مدير المياه الجوفية بجنوب سيناء : لدينا 38 سد إعاقة و10 بحيرات صناعية لاستيعاب الأمطار

قال المهندس عبد الله حامد، مدير عام الإدارة العامة للمياه الجوفية بجنوب سيناء، إن وزارة الرى تولى اهتماماً كبيرا بمحافظة جنوب سيناء فى الحماية من السيول، وذلك بعد السيول التى سقطت فى عامى 2010 و2014، والتى تسببت فى أضرار بالمنشآت.

وأضاف حامد، فى تصريحات خاصة لـه أن الأعمال الصناعية التى يتم تنفيذها لها أهداف تتمثل مجابهة أخطار السيول وحماية المدن والأرواح البشرية من أخطارها، والاستفادة منها فى التنمية وشحن الخزانات الجوفية وتحويل هذه النقمة إلى نعمة المياه، بحيث نستفيد من المياه السطحية فى الآبار والزراعة وتوطين الأهالى.

وأشار حامد إلى أنه توجد بحيرات جبلية التى تسع ما بين 1000 إلى 2000 متر مكعب فى سانت كاترين وبعض القرى من أبو رديس وادى فيران، وأنه خلال الأمطار البسيطة التى سقطت فى شهر أغسطس تم ملء حوالى 15 بحيرة بالمياه.

وأضاف حامد: أنشأنا 38 سد إعاقة فى نوبيع وطابا ودهب شرم الشيخ أبو زنيمة وأبو رديس، و10 بحيرات صناعية لاستيعاب مياه الأمطار والسيول.

وأكد حامد: “وصلنا لمراحل كبيرة من الحماية بحيث يمكن بالأعمال الصناعية التى تم انشائها، أن نحمى طريق نويبع طابا والمنشآت والمدارس، والأمر الآن إلى حد ما أفضل من ذى قبل”.

وأشار حامد، فى تصريحات سابقة له، أن منطقة وادى فيران التابعة لمدينة أبورديس تعرضت لسيل ضعيف، وأن الأمور عادت إلى طبيعتها، كما تعرضت مناطق وادى الرحبة ووادى نسرين إلى أمطار أدت إلى حدوث سيل خفيف على طريق فيران كاترين بمنطقة وادى مكتب دون أضرار.

وأشار مدير عام الإدارة العامة للمياه الجوفية إلى أنه تم إنشاء 19 خزانا أرضيا بمدن دهب ونويبع وسانت كاترين، بالإضافة إلى تدشين 52 سد حاجز توجيه بمدن دهب ونويبع وسانت كاترين وأبورديس وأبوزنيمة وشرم الشيخ، لتعظيم الاستفادة من مياه السيول، واستخدامها فى أغراض الزراعة.

وأكد أن أعمال حماية مدينة نويبع من مخاطر السيول تكلفت نحو 59 مليون جنيه منها حاجز الصاعدة البيضاء، بتكلفة تصل إلى مليون جنيه، بالإضافة إلى الانتهاء من حماية مدينة طابا بـ7 أودية، هى “المحاشى الأعلى، أم أحيا، مقله، الحمرا، المراخ، الكربة، طابا”، بالإضافة إلى حماية منفذ طابا من مخاطر السيول، بتكلفة تصل إلى 51 مليون جنيه.