وزير الزراعة: توفير 25 “بطارية أرانب” لأهالي قرية الروضة

اعلن الدكتور عزالدين أبوستيت، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، توفير 25 بطارية أرانب كاملة من مشروع التدريب التعاوني بالأراضي الجديدة وزراعة 40 فسيلة نخيل حول مسجد الروضة بشمال سيناء، بإشراف مركز بحوث الصحراء و16 خلية نحل من مشروع نشر تربية النحل لتحسين إنتاجية الأراضي الجديده بشمال سيناء.

وقال “أبو ستيت” في بيان له ، إن ذلك يأتي في إطار تحرك الدولة لمساعدة أهالي قرية الروضة بمركز بئر العبد محافظة سيناء لتخفيف آثار المجزرة الإرهابية الخسيسة التي تعرضوا لها قبل عام.

وسبق أن قامت هيئة الثروه السمكية بإنشاء مزرعة سمكية عقب أحداث الروضة مباشرة وتوفير فرص عمل لـ 20 فردًا من أهالي قرية الروضة.

وقال وزير الزراعة إن مركز بحوث الصحراء، قام بتقديم نموذج إهداء لإحدى السيدات المنتفعات من بطاريات الأرانب، كما قام مدير بحيرة البرديل بإهداء نموذج شهادة لأحد العاملين لمزرعة سمكية بالروضة من الذين تم توفير فرصة عمل لهم.

وأضاف ابوستيت أن الجهات التابعة لوزارة قامت بدورها في توزيع المشروعات على الأهالي وأنها مستمرة في ذلك والتعاون والتنسيق مع كافة مؤسسات الدولة لمساعدة أهالينا في قرية الروضة