بعد انتشار بيعها على “فيسبوك”.. رئيس مدينة طور سيناء: سحب وحدات الإسكان الاجتماعي المعروضة للبيع

أصدر اللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، قرارا يلزم الوحدات المحلية بسحب وحدات الإسكان الاجتماعي المعروضة للبيع علي صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، حتى يتسنى تخصيصها لمستحقين آخرين.

ومن جانبه، أكد المحاسب فوزي همام، رئيس مدينة طور سيناء، أن محافظ جنوب سيناء، قرر خلال اجتماع الجهاز التنفيذي رقم (10) المنعقد في أكتوبر الماضي، تشكيل لجان للمرور الدوري علي وحدات الإسكان الاجتماعي، خاصة في أحياء النصر والشروق، للتأكد من عدم بيعها أو تأجيرها.

وأوضح همام، تشكيل لجنة مشتركة من مديرية الإسكان والوحدات المحلية، للمرور الدوري على جميع الوحدات السكنية، البالغ عددها 4208 وحدات في طور سيناء فقط، وسحب تخصيص أي وحدة يثبت بيعها أو التصرف فيها، سواء بالإيجار أو البيع، وذلك طبقًا لشروط وزارة الإسكان والعقود المبرمة بين المحافظة والمواطنين.

وأشار إلى أن العقود المبرمة مع المواطنين، تنص على عدم التصرف في وحدات الإسكان الاجتماعي، سواء بالبيع أو الإيجار باعتبارها خصصت للمواطنين بنظام حق الانتفاع، ولا يحق للمنتفع أن يتصرف فيها إلا بعد سداد كامل قيمتها، البالغة 154 ألف جنيه، على 40 عاما.

وأكد رئيس مدينة طور سيناء، بدء تفعيل قرار المحافظ خلال يناير الحالي، بالمرور علي وحدات الإسكان الاجتماعي، وتحصيل الأقساط الشهرية بواقع 425 جنيها، شاملة أقساط الصيانة، وفي حالة عدم سداد القيمة سيتم إنذار المنتفعين، وفي حالة رفض السداد، سيتم سحب الوحدة فورا، فضلا عن سحب جميع الوحدات السكنية المعلن عن بيعها على صفحات التواصل الاجتماعي .

يذكر أنه، تلاحظ خلال الفترة القليلة الماضية، عرض عدد من المواطنين بيع وحداتهم المخصصة لهم في مشروعات الإسكان الاجتماعي، وتواصل سماسرة عقارات معهم، وذلك لتحقيق مكاسب مادية كبيرة، رغم تخصيصها لهم بنظام حق الانتفاع.