20 June,2019
  • 5:44 pm الحكومة توافق على تخصيص أراضى بجنوب وشمال سيناء لإقامة تجمعات تنموية
  • 5:44 pm إنشاء محطة تحلية مياه في حي الكوثر بالشيخ زويد
  • 5:40 pm جهاز تنمية المشروعات يواصل تدريب شباب شمال سيناء على تكوين مشروعاتهم
  • 5:39 pm محافظ شمال سيناء يعتمد تنسيق مدارس التمريض
  • 5:38 pm قريباً.. “دقائق فى قلب سيناء” فيلم وثائقى جديد لـ”اليوم السابع”.. يروى بالأرقام تفاصيل ملحمة أنفاق الإسماعيلية.. طفرة اقتصادية وأمنية ومعجزة حقيقية نفذها 3000 مهندس وعامل وفنى.. ويسهل الوصول لأرض الفيروز فى 20 دقيقة فقط

بعد مرور أسبوعين على افتتاح أنفاق قناة السويس الجديدة وعبور آلافالمواطنين من سيناء إلى مختلف مدن محافظات مصر فى دقائققليلة .. بعد أن كانت عملية العبور على المعديات تستغرق اليوم بالكامل من تفتيش أمنى وانتظار يصل إلى أكثر من 7 ساعات..«الأهرام المسائي»رصدت ردود أفعال المواطنين الذين عبروا الأنفاق و فرحتهم بالإنجاز الكبير.فى البداية يقول الحاج مصطفى البيك، تاجر، إن لديه تجارة بالعريش وأخرى بالقاهرة ويضطر أسبوعيا للسفر لمباشرة أعماله بالقاهرة والعودة للعريش .
وأضاف كان السفر بالنسبة لى كابوسا مزعجا فعليك أن تنتظر على المعدية لأكثر من 7 ساعات متواصلةوقال : تجربتى فى عبور الأنفاقتؤكد أن الزمن قد تلاشى تماما فالأنفاق مجهزة بأحدث الأساليب التكنولوجيةفى التفتيش من ستائر الكترونية تفحص السيارة بالكامل والعبور لا يستغرق أكثر من خمس دقائق فقطللعبور الى سيناء أو من «أرض الفيروز» لمحافظات مصر المختلفة فيما يقول سعدى حمدان من أبناء سيناء انه عبر الأنفاق فى زمن قياسى .. وأهم شيءإن حقيبة سيارته لم تفتح نهائيا للتفتيش، موضحاأن الستارة الالكترونيةفى النظام الأمنى الجديد، وفرت الجهد لرجال الأمن وكذلك الوقت للمسافرين،معتبرا المشروع من أهم المشروعات التاريخية فى سجل سيناء .
أما سعيد أبو حمدة، تاجر، فيقول إن سيارات البضائع كانت فى وقت سابق تمكث على المعدية أياما عديدة مع تكلفة باهظة للغاية خاصة أن الإجراءات الأمنية تتطلب إنزال البضائع من السيارة بالكامل وتفتيشها، أما عن طريق الأنفاق فأصبح العبور يستغرق دقائق معدودة خاصة أن السيارة بالكامل تعبر من خلال ستارة الكترونية ضخمة قبل بوابة النفق وهى محملة بالبضائع دون أن يتم تنزيل البضائع منها مطلقا ويتم فحصها من خلال الجهاز الالكترونى ويفحصها الأمن عن طريقة شاشة كبيرةتفحص كل شيء داخل السيارة وبالتالى فان العبور يتم سريعا وبالتالى تقل تكلفة العبور والمواصلات مما يؤثر ايجابيا على الأسعار بالعريش . فيما يؤكد حسن عبد السميع هليل من أبناء العريش أنه خلال الفترة الماضية وبداية من شهر رمضان فإن الأسعار أصبحت مثل أسعار باقى الأسواق بالمحافظات وتوافر البضائع بشكل كبير جدا فى العريش، وارجع ذلك إلى أن التجار قاموا بخفض سعر البضائع وعدم تحميلها أسعار المواصلات التى كانت تضاف فى السابق على المواطن وهذا بفضل أنفاق قناة السويس وعدم تأثر البضائع بإضافة مواصلات على ثمنها الأصلى وبالتالى بدأ المواطن يشعر بأن الأسعار قد انخفضت بشكل كبير فى جميع السلع بالمحافظة.

وأكد المهندس محمد حسن أحد المستثمرين فى مجال الرخام بالعريش ان جميع الاستثمارات سيتم تحويلها إلى مدينة العريش خاصة أن العائق الوحيد فى العبور قد تلاشى تماما وأن الفترة القادمة ستشهده طفرة استثمارات بسيناء غير مسبوقة معللا ذلك بأن أنفاق قناة السويس فتحت مجالات كبيرة فى العبور وتسهيل تحميلها وعبورها فى اقل من خمس دقائق وهذا له مردود كبير على أى مستثمر بسيناء، موضحا أن سيناء تمتلك جبالا ضخمة من أجود أنواع الرخام القابل للتصدير داخل محافظات مصر وخارجها وانه بفتح الأنفاق فقد فتحت أبوابا ضخمة، وسنحقق أحلامنا واستثماراتنا فى «أرض القمر».

من جانبه أكد الدكتور لواء محمد عبدالفضيل شوشة محافظ شمال سيناء أن ما شعر به المواطن من راحة أثناء عبوره قناة السويس عبر الأنفاق إنما هو بداية لراحة أكبر بكثير فى نهاية عزلة سيناء للأبد، وأضاف أننا نستهدف مزيدا من الاستثمارات، مشيرا إلى أنهناك خطة متكاملة لتنمية سيناء وسيتم توفير مليونى فرصة عمل،وضخ استثمارات بنحو 20 مليار دولار، موضحا أن الأنفاق ستخدم هذه التنمية بشكل مباشر فضلا عن المدن الجديدة التى سيتم إنشاؤها برفح وبئر العبد لاستيعاب الأعداد الكبيرة من المواطنين وحجم الاستثمارات القادمة مؤكدا ان القادم أفضل بكثير فى شمال سيناء.

sherif

RELATED ARTICLES
LEAVE A COMMENT