20 June,2019
  • 5:44 pm الحكومة توافق على تخصيص أراضى بجنوب وشمال سيناء لإقامة تجمعات تنموية
  • 5:44 pm إنشاء محطة تحلية مياه في حي الكوثر بالشيخ زويد
  • 5:40 pm جهاز تنمية المشروعات يواصل تدريب شباب شمال سيناء على تكوين مشروعاتهم
  • 5:39 pm محافظ شمال سيناء يعتمد تنسيق مدارس التمريض
  • 5:38 pm قريباً.. “دقائق فى قلب سيناء” فيلم وثائقى جديد لـ”اليوم السابع”.. يروى بالأرقام تفاصيل ملحمة أنفاق الإسماعيلية.. طفرة اقتصادية وأمنية ومعجزة حقيقية نفذها 3000 مهندس وعامل وفنى.. ويسهل الوصول لأرض الفيروز فى 20 دقيقة فقط

تستهدف الحكومة تنفيذ مخطط تنموى طموح خلال السنوات الثمانى المقبلة لتنمية المثلث الحدودى «رفح – العريش – الشيخ زويد»، الذى يقع على الحدود الشرقية للبلاد مع قطاع غزة، ضمن الخطة القومية التنموية لشبه جزيرة سيناء، والتى تنفذها الدولة على مرحلتين، الأولى حتى 2027، والثانية بحلول 2052، حيث تهدف الدولة لتوطين 8 ملايين مصرى فى المرحلتين، مع خلق نهضة تنموية كبرى فى «أرض الفيروز».

ويبلغ عدد السكان المستهدف فى «المثلث الحدودى» حتى 2027، بحسب تقرير حكومى حصلت «الوطن» على نسخة منه، قرابة 380 ألف مواطن، يستفيدون من المخطط التنموى، بواقع 58 ألفاً و556 مواطناً فى مركز رفح، و48 ألفاً و479 فى «الشيخ زويد»، و272 ألفاً و147 فى «العريش».

تقرير حكومى: 380 ألفاً يسكنون “المثلث الحدودى”.. ومشروعات صناعية وزراعية وتجارية وسياحية فى الطريق
وتُخطط الدولة، بحسب التقرير، لتوفير 1.2 مليون فرصة عمل فى شبه جزيرة سيناء بحلول 2027، على أن يصل عدد سكانها لـ3.4 مليون مواطناً، مقابل 557 ألف مواطن حالياً، بزيادة 6 أضعاف عدد سكان «شبه الجزيرة» الحاليين، وأن يصل عدد سكانها 8 ملايين مواطن، مع توفير 2.8 مليون فرصة عمل بحلول 2052.
ومن المتوقع أن يبلغ عدد سكان مركز «بئر العبد» بعد 8 سنوات، قرابة 50 ألفاً، حسب التقرير، كما سيتم توطين 2 مليون مواطن على أرض سيناء فى المدينتين الجديدتين اللتين يتم العمل على إنشائهما، وهما مدينة شرق بورسعيد، التى تم الاستقرار على إطلاق اسم «سلام» عليها، وستستوعب 1.5 مليون مواطن فى الـ 8 أعوام المقبلة، ومن المخطط أن تستوعب مدينة الإسماعيلية الجديدة حتى 2027، قرابة نصف مليون، فضلاً عن مدينة «بئر العبد الجديدة» التى يتم العمل على تنفيذها حالياً.

وتتزامن المشروعات التى سيتم تنفيذها فى «المثلث الحدودى» مع مشروع استصلاح 400 ألف فدان فى «شبه الجزيرة»، ومشروعات داعمة له، صناعية وزراعية وتجارية وسياحية بالمنطقة، منها منطقة صناعية برفح بمسطح 100 فدان، وأنشطة تخزين وتجارة كمنافذ لتسويق المنتجات الصناعية والزراعية.

ومن المقترح أيضاً تنفيذ منطقة صناعية بالشيخ زويد على 80 فداناً، وستضم صناعات زراعية، ومصانع مواد البناء، وإنتاج الكبريت، فضلاً عن صناعات لاستغلال «الغاز الطبيعى»، كما سيتم العمل فى منطقة صناعية بالعريش على 250 فداناً، وكذلك منطقة حرفية بالمساعيد على 3 آلاف و94 فداناً، فضلاً عن تطوير ميناء العريش.

ويضم المشروع التنموى أيضاً إنشاء 35 محطة شمسية مهجنة بطاقة 125 ميجاوات بخارى للمحطة الواحدة.

sherif

RELATED ARTICLES
LEAVE A COMMENT