23 September,2019
  • 5:50 pm الدولة تضخ 5.23 مليار جنيه استثمارات لتنمية سيناء.. تقرير حكومى للبرلمان: خطة تنموية مُتكاملة بأرض الفيروز.. اهتمام غير مسبوق بمشروعات التعليم والزراعة والإسكان أبرزها جامعة الملك سلمان وتجديد 13 تجمعا زراعيا
  • 5:49 pm توفير 14 أتوبيسا لنقل المعلمين بشمال سيناء إلى مدارس الشيخ زويد
  • 5:44 pm “الشيخ زويد” بشمال سيناء تتجمل.. رفع المخلفات وصيانة شبكات الكهرباء
  • 5:37 pm تجديد الثقة في وكيل وزارة الصحة بشمال سيناء لعام جديد
  • 5:32 pm موافقة جهاز تنمية سيناء على طلب السيد مصطفى ابو شبانه

أسفر البرنامج التدريبي الخاص بريادة الأعمال، الذي نفذه البنك المركزي المصري بالتعاون مع المعهد المصرفي وشركة “ايز”، بمقر مركز شباب العريش شمال سيناء، عن عدة أفكار لمشروعات خدمية وإنتاجية.

ومن بين هذه المشروعات المقترحة للتنفيذ؛ إنشاء “منصة تعليمية على الحاسب الآلي لتحقيق التواصل، وتعلم اللغات الفرنسية والإنجليزية ولغة البرمجة.

وقالت فاطمة عبد الغفار، عضو فريق العمل، إن المشروع يعمل على تنظيم كورسات للتدريب وتأهيل الشباب رفع كفاءة الطلاب والدارسين وتوفير المعلومات التي تخدم الباحث في إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه.

وفي إطار خدمات المشروع يتم تقديم معلومة في مجال برامج الحاسب الآلي للوصول إلى المتخصص والاستعانة بخريجي أقسام اللغة الإنجليزية والفرنسية.

وأوضحت أن المشروع سوف يستغرق عاما حتى يكون قد فرض واقعا بين المستفيدين من خدماته، سواء طلبة المدارس أو الكليات بجامعتي العريش وسيناء، إلى جانب إضافة خدمات مجانية متميزة لا تتوافر في الشركات والمواقع الأخرى، من أجل تشجيع المنافسة وجذب أكبر عدد من المنتفعين، خاصة أن الخدمات ستكون شبه مجانية بحيث لا تتعدى رسوم الاستفادة 50 جنيها.

وقال إسلام الناظر، عضو فريق العمل: “من ضمن مزايا المشروع مقارنة بباقي المؤسسات، سرعة الإجابة على أي طلب أو دعم علمي في أي توقيت خلال 24 ساعة، والقدرة على عمل خطة bmc لدراسة القيمة المضافة لأي مشروع تنموي يؤكد القيمة الحقيقية ومدى جدوى وأثر البرامج والورش التدريبية الفعالة التي تم تنظيمها لصالح رواد الأعمال والراغبين في دخول عالم الأعمال”.

وقال عبد الرحمن عادل، عضو فريق العمل، إن عمليات التسويق تتم عن طريق شبكة المعلومات الدولية من خلال “فيس بوك” و”تويتر” و”يوتيوب”، وسيتم توثيق المشروع في وزارة الثقافة للحصول على ترخيص من أجل الحماية الفكرية.

ويتكون فريق عمل المشروع من 9 أفراد هم: “فاطمة عبد الغفار شعلان، وفاطمة عادل، وإسلام الناظر، وعبد الرحمن عادل، وعبد المنعم السيد، وندى الناظر”.

والمشروع الثاني هو: إعادة تدوير الملابس القديمة بإضافة رسومات وأشكال عليها، وإعادة بيعها بأسعار رمزية وروعي في فكرة المشروع تطابق رغبات الشباب والاتجاه إلى تقاليع جديدة في الأزياء سواء للشباب أو الفتيات في محاولة لتوظيف الأفكار في إقامة مشروعات إنتاجية مدرة للدخل وبأقل التكاليف، حيث يتم شراء الملابس القديمة بأسعار زهيدة.

وقال أحمد شبل، مدرب تنمية بشرية معتمد بوزارة الشباب والرياضة، إن هذه الأفكار سيتم تقييمها على مستوى الجمهورية ضمن مسابقة لاختيار أفضل المشروعات غير النمطية، والتي تمثل إضافة جديدة في الأسواق لخدمة المواطنين وإضافة سلعة جديدة بأسعار تنافسية مقارنة بالأسواق، وسيحصل المشروع الفائز علي منحة 100 ألف جنيه.

وأكد شبل أن التدريب يهدف إلى تعليم المشاركين كيفية تحويل فكرة جيدة إلى فرصة أعمال تجارية، وتحليل السوق لضمان استمرارية الأعمال، وكيفية إدارة سيناريوهات الفشل المحتملة.

وقال إيهاب حسن عبد الوهاب، مدير عام الشباب والرياضة بشمال سيناء، إن هناك اهتماما من جانب الدولة برواد الأعمال الشباب ومشاريعهم الابتكارية، ومراهنتهم عليها، لإدراكهم بأنها مشاريع ستعود بعائدات كبيرة وتلبي احتياجات المجتمعات، كما سوف تشجع الشباب على خلق المزيد من الأفكار المبتكرة وبذل مجهود أكبر في البحث عما يمكن تقديمه للمجتمع من خدمات حيوية وضرورية يستفيد منها الجميع.

sherif

RELATED ARTICLES
LEAVE A COMMENT