22 January,2021
  • 1:43 pm «التعاون الدولي» تتيح أكثر من 3 مليارات دولار لتنفيذ برنامج تنمية شبه جزيرة سيناء
  • 1:42 pm شمال سيناء تستعد لبدء المرحلة الثانية من تطوبر العريش
  • 1:41 pm تشكيل لجان صحية لمواجهة الموجة الثانية من فيروس كورونا بشمال سيناء
  • 10:26 am تشغيل محطة نبق بجنوب سيناء بطاقة إنتاجية 6 آلاف متر مكعب يوميا
  • 10:24 am قوافل صندوق تحيا مصر تصل شمال سيناء وتسليم 50فتاة أولى بالرعاية تجهيزات زواج

كلف اللواء الدكتور محمد عبد الفضيل شوشه محافظ شمال سيناء، مديرية التضامن الاجتماعي بتكثيف مرور الوحدات المتنقلة وفرق التدخل السريع على مستوى الأحياء، لتقديم مساعدات عاجلة للمواطنين المتواجدين في المناطق الصحراوية المفتوحة علي أطراف المدن لتقديم الرعاية والدعم لهم قبل حلول موسم الشتاء 2020م.

وفي نفس السياق.. أطلقت مؤسسة الشجرة للتنمية بشمال سيناء مبادرة حملة “شتا دافي” لتوزيع المئات من البطاطين والألحفة على الأيتام والأسر الأكثر احتياجا بمحافظة شمال سيناء.

وقال محمد تمساح رئيس مجلس أمناء المؤسسة إن حملة “شتا دافي” من أهم حملات المؤسسة والتي تستهدف الاسر المنقولة من رفح والشيخ زويد للاقامة في مركزي العريش وبئر العبد، مشيرا الي انه جاري توزيع 2000بطانية من الأنواع الجيدة لتوزيعها علي الأسر الأكثر احتياجا لمواجهة الامطار وبرد الشتاء.

وقال، انه تم تنفيذ حملة لتغطية اسقف الغرف والبيوت والعشش بالمشمع لحماية الاطفال وكبار السن من نزول مياه الامطار من السقف، أو عند هبوب رياح باردو.

كما لجأ العشرات من المواطنين الي عمل اسطح منازلهم بطريقة مائلة او تغطيتها بالمشمع تلافيا لعدم نزول المياه داخل البيت.وأشار الي ان حياة المواطن في المناطق المفتوحة ، والصحراوية، تعتمد علي الأنشطة الزراعية بصفة رئيسية وكذلك تربية الدواجن والثروة الحيوانية وهناك اهتمام كبير من جانب المواطنين في مراكز نخل والحسنة والشيخ زويد ورفح ، بتجميع مياه الأمطار وتخزينها لإعادة استخدامها مرة اخري، علاوة علي ري الزراعات الشتوية سواء الخضروات او الاشجار.

كما قامت مجالس المدن بوسط سيناء ، بالاستعانة بالجرارات الزراعية لعمل سدود ترابية لإعاقة حركة المياه ، وذلك لتحقيق الاستفادة من مياه الامطار في تغذية الخزان الجوفي بالمياه، الي جانب حجز المياه خلف البحيرات الصناعية وسدود التخزين المياه أمامها.

وكانت محافظة شمال سيناء، تعرضت اول امس، الي هطول أمطار رعدية ، وهبوب رياح باردة مصحوبة بانخفاض كبير في درجات الحرارة وصلت الي درجات الصقيع خاصة في مناطق وسط سيناء..وقد أثرت علي حركة المواطنين وعمليات الصيد في البحر المتوسط.

وتعرضت المناطق الصحراوية الي درجة صقيع خاصة بمركزي الحسنة نخل بوسط سيناء والتي اثرت علي الحركة ، حيث التزم معظم المواطين منازلهم.

كما شهدت الطرق الرئيسية بشمال سيناء حذر شديد من جانب السائقين وبطء في حركة السير تحسبا لوقوع حوادث.بسبب هطول الأمطار ووجود كثبان رملية علي الطرق بسبب هبوب الرياح.

Abobakr Shetewy

RELATED ARTICLES
LEAVE A COMMENT