27 January,2021
  • 11:00 am تنفيذ برنامج المياه للمواطنين بقرى الحسنة في شمال سيناء
  • 10:59 am “سياحة جنوب سيناء” تطالب باستيراد موتوسيكلات رباعية جديدة لتنشيط السفاري
  • 10:58 am محافظ شمال سيناء يتفقد أعمال رصف الشوارع في حي المساعيد
  • 10:58 am اعتماد 47 مليون جنيه لتطوير طريق القرى السياحية برأس سدر
  • 10:56 am تطوير القرى قاطرة النهضة | «الجدى» .. لؤلؤة وسط سيناء

أكد اللواء محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء، على تضامن الدولة بجميع أجهزتها مع أهالى الروضة مركز بئر العبد بشمال سيناء فور الحادث الارهابى الذى راح ضحيته المئات من المواطنين الأبرياء أثناء تأدية صلاة الجمعة فى المسجد .

وأعلن المحافظ فى بيان صحفى اليوم، أن التعليمات صدرت من القيادة السياسية فور وقوع الحادث بسرعة التحرك ورفع المعاناة عن أهالي القرية بالتنسيق مع جميع الجهات التنفيذية ومؤسسات المجتمع المدنى .

وأكد المحافظ، أن مختلف الوزارات والهيئات الحكومية قدمت مبلغ 164 مليون و700 ألف جنيه، كتعويضات ومشروعات فى قرية الروضة، من بينها 65 مليون جنيها من وزارة التضامن الاجتماعى ، 81 مليون و200 ألف جنيها من وزارة الإسكان ، و16.5 مليون جنيها من وزارة الأوقاف ، ومليونى جنيها من الأزهر الشريف .

وأشار المحافظ إلى تنفيذ مشروعات تنموية فى قرية الروضة شملت : إعادة تأهيل المنازل ، إنشاء محطة مياه ومحطة رافع مياه بالقرية ، مركز شباب ، مزرعة سمكية تشمل أحواض لتربية الأسماك وآبار لتجميع المياه ، وإقامة مشروع متكامل لتصنيع الملح بما يضمن توفير فرص عمل متعددة لأهالي القرية .
ومن جانبه أكد المهندس ناجى إبراهيم محمد رئيس منطقة تعمير شمال سيناء أن الجهاز التنفيذى لتعمير سيناء قام بإنشاء وتمويل عدد من المشروعات فى قرية الروضة فى قطاعات المرافق والإسكان والخدمات بتكلفة بلغت 127 مليون جنيها .

وأضاف رئيس المنطقة أنه فى قطاع المرافق : تم إحلال وتجديد شبكة المياه فى القطاعين الشمالى والجنوبى للقرية توابعها بطول 14 كيلو مترا وبتكلفة بلغت نحو 11.2 مليون جنيها، الى جانب إنشاء خزان أرضى للمياه سعة 1000 مترا مكعبا وعنبر طلمبات بتكلفة بلغت نحو 8.2 ملايين جنيها، كما تم إنارة الطريق الدولى من قرية سبيكة إلى قرية مزار بطول 7 كيلومترات بتكلفة بلغت 8.5 ملايين جنيها ، إنشاء ورصف شبكه طرق داخليه بطول 5 كيلومترات بتكلفة بلغت 10.9 ملايين جنيها .

وفى قطاع الإسكان تم رفع كفاءة عدد 584 منزلا بالقرية الأم وتوابعها بتكلفه 68.8 مليون جنيها ، إنشاء عدد 51 منزلا جديدًا بدلا من المنازل الآيلة للسقوط والعشش بتكلفة 15.3 مليون جنيها، بينما فى القطاع الخدمى تم إنشاء مبنى خدمى جديد بجميع المرافق على مساحة 300 مترا مربعا بتكلفة بلغت 3.9 ملايين جنيها .

ولفت رئيس المنطقة إلى مشاركة العديد من الجهات العاملة فى محافظة شمال سيناء وخارجها فى هذه الأعمال ، ومن بينها : جهاز تعمير سيناء الذى قام بتنفيذ جميع الأعمال ، وزارة الأوقاف التى ساهمت فى تمويل رفع كفاءة 270 منزلا ، مشيخة الأزهر الشريف التى ساهمت فى تمويل رفع كفاءة عدد 25 منزلا ، وجمعية الأورمان التى قامت بتمويل وتنفيذ عدد 54 منزلا، الى جانب قيام محافظة شمال سيناء بالتمويل لاستكمال باقى المنازل الخاصة بجمعية الأورمان وعددها 22 منزلا .. حيث تم تسليم جميع المنازل والأعمال بقرية الروضة وافتتاح المشروعات المنفذة فى ذكرى انتصارات السادس من أكتوبر الماضى .
ومن جانبه قال المهندس مصطفى عبد الفتاح رئيس قطاع المياه والصرف الصحى بشمال سيناء أن الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى قامت بإنشاء وتمويل عدد من المشروعات فى قرية الروضة بتكلفة 35 مليون جنيها ، مشيرا إلى انشاء 13 كيلو مترا شبكات صرف صحى بالقرية مختلفة الأقطار ، إنشاء محطة مياه رئيسية ومحطة فرعية ، إنشاء محطة معالجة تصرف 1000 مترا مكعبا / اليوم ، وإنشاء خط طرد بطول 2.5 كيلومترا وبقطر 315 ميليمترا .
وأضاف أن الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى بشمال سيناء قامت بتنفيذ مشروع توصيل منازل القرية على شبكة الصرف الصحى بتكلفة 5 ملايين جنيها، الى جانب إنشاء محطة رافع مياه قرية الروضة بطاقة 1000 مترا مكعبا بتكلفة 8.2 ملايين جنيها .

وأضاف محمد عبد العظيم مدير عام منطقة شمال سيناء الأزهرية أن مؤسسة الأزهر الشريف قدمت أشكال مختلفة من الدعم المعنوى والمادى لأهالى قرية الروضة بعد وقت وجيز من وقوع كارثة مذبحة مسجد روضة الشهداء، حيث تم صرف 1000 جنيها كمساعدة مالية عاجلة لأسرة الشهيد بجانب صرف مساعدات مالية شهرية تتراوح ما بين 500 و600 و700 جنيها للمصابين ، وتقديم أغلفة بلاستيكية لتغطية العشش بمساحة 90 ألف مترا مربعا ، ودفع مبلغ 40 ألف جنيها إلى مديرية التضامن الاجتماعى لإنهاء إجراءات الأوراق الثبوتية لأسر الشهداء ، وكذا تقديم تأشيرات الحج مجانا لعدد 269 من أهالى الشهداء بالتنسيق مع خادم الحرمين الشريفين .

وأشار عبد العظيم إلى دفع مليونى جنيها لوزارة الإسكان للمساهمة فى رفع كفاءة 25 منزلا مساحته أكثر من 90 مترا مربعا ، والتبرع بعدد 200 غسالة و 200 ثلاجة و 200 بوتاجاز لأهالى الشهداء ، وإسناد إنشاء مجمعيين أزهريين، أحدهما مجمع للفتيات ابتدائى إعدادى ثانوى ، والآخر مجمع للبنين، حيث تم تسليم مبلغ 7 ملايين و 200 ألف جنيها للشركة التى كُلفت بالإنشاء .

ولفت عبد العظيم إلى أن الأمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف قام بعد أسبوع واحد من وقوع مذبحة مسجد الروضة بزيارة القرية وحضور صلاة الجمعة فى مسجد القرية، ما أسهم فى تكوين دعم وأثر معنوى كبير لدى أبناء القرية .


وأكد المهندس خالد عيد رئيس قطاع شبكات توزيع كهرباء شمال سيناء أن شركة القناة لتوزيع الكهرباء قامت بإنشاء وتمويل عدد من المشروعات فى قطاع الكهرباء بتكلفة 3.5 ملايين جنيها، من بينها : تركيب 4 موزعات جهد 22 بالمشتملات وتركيب محول كهرباء بقدرة 322 كيلو فولت ومد كابلات كهرباء بطول 2.2 كيلومترا .

ومن جهة أحرى أكد كليب راشد مدير مديرية الشباب والرياضة بشمال سيناء على إنشاء مركز شباب شهداء الروضة الذى يضم صالات وملاعب ومكاتب إدارية بتكلفة بلغت 15 مليون جنيها ، الى جانب قيام القوات المسلحة بإنشاء ملعبين لكرة القدم بمدرستى آل جرير الابتدائية والروضة الإعدادية .

وأضاف راشد أن مديرية الشباب والرياضة بالتعاون مع مديرية التربية والتعليم وعدد من الجهات قدمت الدعم النفسى لأطفال قرية الروضة ، وتم تنظيم عدد من الرحلات الترفيهية لهم للتعرف على معالم الجمهورية ، ولمحاولة طمس الحادث الإرهابى من أذهانهم .

ومن جانبها أكدت سعدية محمود مدير عام التضامن الاجتماعى بشمال سيناء أن جملة التعويضات لعدد 310 شهيدا و112 مصابا من أبناء قرية الروضة بلغت 65 مليون و415 ألف جنيها، حيث تم صرف مبلغ 62 مليون جنيها لعدد 310 أسر شهيد بواقع 200 ألف جنيها لكل أسرة طبقا لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية ، وصرف مبلغ 3 ملايين و415 ألف جنيها لعدد 112 مصابا بحد ادنى 5000 جنيها للفرد وحد أقصى 50 ألف جنيها للفرد طبقا لنسبة الإصابة .

وأعلن محمد السيد عبد العال مدير عام الشئون المالية فى ديوان عام المحافظة أنه تم صرف مبلغ 3 ملايين و30 ألف جنيها كإعانات عاجلة بواقع 10 آلاف جنيها لأسرة كل شهيد ومبلغ 560 ألف جنيها للمصابين بواقع 5000 جنيها لكل مصاب ، وذلك طبقا لقرار محافظ شمال سيناء لمواجهة إجراءات جنازات ودفن الشهداء ومرافقة المصابين بمختلف المستشفيات علاوة على مبالغ ومساعدات مالية وعينية أخرى مقدمة من بعض المؤسسات والهيئات ومنظمات المجتمع المدنى .
Abobakr Shetewy

RELATED ARTICLES
LEAVE A COMMENT