18 April,2021
  • 10:05 am وزير الاتصالات لـ أبناء سيناء : نمتلك إستراتيجية متكاملة لبناء القدرات الرقمية
  • 10:04 am القوى العاملة : تعيين 34 شابا والتفتيش على 138 منشأة بشمال سيناء
  • 10:03 am محطة معالجة جديدة بطور سيناء بطاقة 10 آلاف متر مكعب يوميا
  • 10:02 am صرف تعويضات لـ 18 مواطنا من رفح بشمال سيناء
  • 9:44 am استخراج الأوراق الثبوتية بالمجان لأصحاب الهمم بجنوب سيناء طوال رمضان

استعرض وزير الزراعة السيد القصير، الجهود المبذولة لدعم مجالات التنمية الزراعية في محافظتي شمال وجنوب سيناء، في ضوء توجهات القيادة السياسية، وفي مقدمتها تنفيذ مشروع التجمعات الزراعية الجديدة بشمال وجنوب سيناء ، حيث قامت وزارة الزراعة وبالتعاون مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة (جهة منفذة) بتنفيذ مشروع 18 تجمعا زراعيا جديدا من الصناديق العربية بتكلفة بلغت 4.2 مليار جنيه، مشيراً إلى الافتتاح الرئاسي لعدد 4 تجمعات خلال احتفالات أكتوبر 2020 ، ومن المتوقع الانتهاء من كامل المشروع فى ابريل 2021.

وأشار القصير، خلال الجلسة العامة لمجلس النواب المنعقدة اليوم الأحد ، برئاسة المستشار حنفي جبالي، إلى أنه تم تنفيذ مشروع انشاء ثلاث مراكز للخدمات الزراعية المتكاملة بهدف تقديم وتوفير كافة الخدمات الزراعية للتجمعات الزراعية الجديدة ومشروعات التنمية الزراعية الجديدة والمستقبلية فى شبه جزيرة سيناء، وتبلغ التكلفة الاجمالية للمشروع 540 مليون جنيه، كما يتم تدعيم المحافظة ببعض شتلات الزيتون مجاناً في إطار نشر زراعة هذا المحصول هناك.

ونوه الوزير، إلى ما بذلته الوزارة في مجال تدعيم الشباب والمرأة وإيجاد فرص عمل لأبناء المزارعين فى المناطق الحدودية ، مشيراً إلى أنه تم من خلال الجهاز التنفيذي لمشروعات التنمية الشاملة التابع للوزارة من تنفيذ مشروع التنمية المتكاملة لحلايب وشلاتين ، حيث تم من خلاله حفر عدد 6 آبار اعماق تعمل بمحطات الطاقة الشمسية وتوزيع عدد 30 مركب صيد على صغار الصيادين بحلايب وشلاتين وابو رماد وعـدد 2000 رأس أغنام على صغار المربين وانشاء عدد 118 صوبة زراعية ووحدات التجفيف والتعبئة للمنتجات الزراعية وغيرها. كما تم تنفيذ عدد من المشروعات التي تخدم مجالات تنمية المرأة في عدد 18 قرية بمحافظات الصعيد يصل عددها الى 1250 مشروع فى مجالات محو الأمية والحرف اليدوية والدواجن وصناعة الفخار وغيرها. وكل ذلك معظمه بتمويل من منظمة الاغذية والزراعة (الفاو) وشركاء التنمية الآخرين.

وفى مجال انتاج تقاوى محاصيل الخضر ، أكد تبني وزارة الزراعة وبتوجيهات من فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى فى عام 2020 إطلاق البرنامج القومى لانتاج تقاوى الخضر حيث يستهدف البرنامج زيادة قدرة مصر على توفير بذور الخضروات محلياً بدلاً من الإستيراد لأكثر من 95 % من بذور محاصيل الخضر ، وتخفيفاً من الاعباء على المزارع وذلك بإتاحتها بأسعارمناسبه مع الحد من الاستيراد من الخارج توفيراً للنقد الاجنبى حيث تم إستنباط وتسجيل عدد 23 صنف و هجين لعدد (8) محاصيل خضر (الطماطم – الفلفل – الباذنجان – البطيخ – الكنتالوب – البسلة – الفاصوليا – اللوبيا ) وجارى الإنتهاء من تسجيل هجين خيار وهجين فلفل جديد ، كما يتم التفاوض حالياً مع بعض الشركات التي لها تاريخ في مجال انتاج بذور الخضر للحصول على الأصناف المتأقلمة مع البيئة المصرية وذلك لتوفيرها للمزارعين من خلال أسلوب الشراكة.

وفي سياق متصل، لفت الوزير، إلي أنه تم ادخال بعض الصيادين ضمن مبادرة العمالة غير المنتظمة لحوالى أكثر من 8500 صياد وادخال أكثر من 41 ألف صياد ضمن مبادرة بر أمان التي تتبناها “تحيا مصر “.

Abobakr Shetewy

RELATED ARTICLES
LEAVE A COMMENT